رغم أنف المعارضين … التوقيع على انشاء مفاعل نووي روسي “الثلاثاء “

2015 03 23
2015 03 23

4صراحة نيوز – تسائل مراقبون عن جدوى مناقشة النواب لمشروع المفاعل النووي وفق استجواب النائب محمود الخرابشة لهيئة الطاقة النووية حيث تتزامن جلسة النقاش المقررة يوم غد الثلاثاء مع موعد التوقيع على اتفاقية اطارية مع الحكومة الروسية لبناء المحطة النووية .

وخصت هيئة الطاقة وسائل اعلام وصحفيون بعينهم لحضور التوقيع اغلبهم كانت الهيئة قد نظمت لهم زيارة الى الوكالة الدولية للطاقة الذرية في النمسا فيما الحديث عن رحلة لمجموعة اخرى قريبا الى قبرص  .

وكان الاردن وقع بالاحرف الولى على الاتفاقية في أواخر شهر تشرين الثاني المنصرم .

وتنص الاتفاقية على آليات دعم حكومتي البلدين لمشروع المحطة النووية، مثلما تتضمن موضوع تزويد المحطة بالوقود النووي ومعالجة الوقود المستنفذ من المحطة.

وبعد توقيع الاتفاقية سيتم رفعها الى مجلس الوزراء لاعداد مسودة قانون التصديق عليها من خلال القنوات الدستورية ومن ثم عرضها على مجلس الامة.

على صعيد متصل اتهم النائب محمود الهرابشة رئيس هيئة الطاقة الذرية الدكتور خالد طوقان بتبديد 400 مليون دينار من الخزينة العامة للدولة على شراء الذمم واسكات المعارضين لمشروع المفاعل النووي وان في الاردن قوى خفية تدعم المشروع بالرغم من معارضة النواب والمعارضة الشعبية الشديدة له .

وقال ان هذه القوى اثبتت انه اقوى من البرلمان والحكومة وتستطيع فعل ما تريده بعض النظر عن المصالح الوطنية .

واضاف خلال خلال ندوة نظمها مركز الشفافية الاردنية ان رئيس هيئة الطاقة يمارس تظليل لرأس الدولة وصانع القرار والشعب الاردني في آن واحد .

وقال ان رئيس الحكومة الدكتور عبد الله النسور كان قد عارض المشروع اثناء كان نائبا في المجلس السابق حيث اعتبر انذاك ان تنفيذ المشروع سيحمل الخزينة خسائر مالية كبيرة .

واكد النائب الخرابشة على ضرورة تحويل ملف المفاعل النووي الى النائب العام لتحقيق في مجريات المشروع مشيرا الى انه قد تم اخفاء الكثير من المعلومات المهمة والتكتم على العديد من بنوده .

وحيال الاتفاقية التي سيتم ابرامها مع شركة روسية أكد الخرابشة ان الشركة اشترطت مساهمة الدولة الاردنية بما نسبته 51% على الرغم من تاكيدات سابقة بان الحكومة الاردنية لن تدفع فلسا واحدا في كلفة المشروع .

وانتقد الخرابشة قيام رئيس الهيئة بانهاءه خدمات مهندسين أكفاء لانهم لا يتوافقون مع نهجه وأفكاره واصفا الهيئة بانها مزرعة خاصة ولافتا الى قيام رئيس الهيئة بتعين شقيقه مديرا للمشروع .

وزاد الخرابشة بان اكد ما قاله تحت قبة البرلمان اثناء مناقشة استجوابه بشأن المفاعل ان الدكتور طوقان عرض عليه تعين 25 شخصا من عائلته كرشوة وانه قام بتعين عدد من اقرابء نواب آخرين ليضمن دعمهم للمشروع .

واضاف ان اربع شركات كبرى تعمل في مجال التنقيب وتعدين اليورانيوم اثبتت بالتقارير القاطعة ان كميات اليورانيوم في وسط وجنوب الاردن غير تجارية وهي ” اريفا الفرنسية، وشركة يوروتنتو الاسترالية صينية متخصصة، وشركة كندية “