روسيا تتعهد بمقاومة منح المعارضة السورية مقعد الدولة في الامم المتحدة

2013 03 29
2013 03 29

تعهدت روسيا  بمقاومة خطوة متوقعة من المعارضة السورية للحصول على مقعد دمشق بالأمم المتحدة وتنبأت بفشل اي محاولة من جانب الائتلاف الوطني السوري المعارض للانضمام للمنظمة الدولية.

وأدلى مندوب روسيا بالأمم المتحدة فيتالي تشوركين بنصريح صحفي يوم الخميس بعد أن انتقدت موسكو جامعة الدول العربية لمنحها مقعد سوريا للمعارضة خلال القمة العربية. وقال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن الجامعة العربية تخلت عن الأمل في نهاية سلمية للأزمة السورية التي بدأت منذ عامين.

وردا على سؤال عن خطوة يرجح أن تتخذها المعارضة السورية في نيويورك بعد نجاحها في الحصول على اعتراف الجامعة العربية قال تشوركين “سنعارض هذا بشدة.”

ومضى يقول “لكنني لا أعتقد أن هذا سيحدث لأن… أغلب اعضاء الأمم المتحدة أعضاء مسؤولون يقدرون هذه المؤسسة.”

وأضاف “أعتقد أنهم يفهمون أنه اذا حدث شيء من هذا النوع فإنه سيضعف حقا موقف الأمم المتحدة.”

وأردف قائلا “لا يمكن أن تعطي مقعدا ببساطة لجماعات معارضة لم تمر بعملية ملائمة لاكتساب الشرعية… يجب أن تكون هناك سلطات شرعية.”

وقال عدة دبلوماسيين بمجلس الأمن الدولي إن الائتلاف الوطني السوري الذي ينشيء مكاتب اتصال في نيويورك وواشنطن سيسعى للحصول على مقعد سوريا بالمنظمة الدولية.

رويترز