روسيا تُلزم الاردن شراء منتجات عسكرية مقابل جدولة ديونه

2016 10 19
2016 10 19

تنزيل (2)صراحة نيوز – صادق مجلس الدوما الروسي الأربعاء على بروتوكول لاتفاق بشأن تقديم روسيا قرضا حكوميا للأردن، وذلك حسبما أفادت وكالة “تاس” الروسية.

تجدر الإشارة إلى أن الاتحاد الروسي قدم في وقت سابق إلى القوات المسلحة الأردنية قرضا تصديريا بقيمة 350 مليون دولار في 2006.

وعرضت الحكومة الروسية على مجلس الدوما في وقت سابق دراسة ومصادقة البروتوكول الذي تنص وثيقته على إعادة هيكلة الديون بإطالة أمد زمن دفع القرض المقدم من روسيا وتغيير صيغة سداده.

ونقلت “تاس” عن نائب وزير المالية الروسي، سيرغي ستورتشاك، قوله خلال كلمة أمام مجلس الدوما إن موسكو بهذا الأمر “تعرض إلزام الأردن الشراء من روسيا منتجات عسكرية تقنية بقيمة 387.3 مليون دولار حتى عام 2019”.

وقال ستورتشاك إن مشروع القانون يخص العلاقات التجارية – الاقتصادية بين الحكومة الروسية والحكومة الأردنية، مشيرا إلى أن الحديث يدور عن إدخال تغييرات في نظام سداد الديون الأردنية من القرض الروسي المقدم في كانون الأول(ديسمبر) من عام 2006.

وأضاف: “تم استخدام القرض بأكمله (من قبل الأردن)، وجرى تسليم المعدات الآلية – التقنية للمملكة، جرى سداد الدين لبعض الوقت، لكن الاردن تقدم إلى روسيا في آذار (مارس) 2012، بطلب لإلغاء الديون”.

وأشار ستورتشاك إلى أن إيعازات بهذه الصلة أعطيت من قبل الرئيس الروسي والحكومة لدراسة الموضوع، مؤكدا أنه نتيجة لذلك جرى التوصل إلى اتفاق لتغيير نظام وشروط سداد القروض.

وقال “وبذلك، الحديث يدور عن تعهد الأردن لشراء خلال فترة محددة تنتهي في 2019، منتجات تقنية – عسكرية بقيمة مبلغ الدين”.

وذكر نائب الوزير أن مشتريات الأردن من المنتجات التقنية – العسكرية الروسية حتى يومنا هذا تجاوزت قيمتها مبلغ 183 مليون دولار.

ووفقا لستورتشاك، سيتوجب على الأردن إجراء عمليات شرائية من روسيا بقيمة القرض زائد سعر الفائدة بقيمة تبلغ 387.3 مليون دولار.-(تاس)