“زين” تحصد المركز الأول في “الإمارات” عن دعايتها “اعرف أصدقاء”

2013 08 28
2013 08 28

880 حصدت مجموعة زين الشركة الرائدة في خدمات الاتصالات المتنقلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا المركز الأول عن دعايتها الأخيرة لشهر رمضان المبارك ، والتي جاءت هذا العام تحت عنوان ” اعرف اصدقاء “.

وذكرت المجموعة في بيان صحافي أن دعايتها الجديدة ” اعرف أصدقاء ” قد تم تصنيفها باعتبارها الدعاية التليفزيونية الأولى في دولة الإمارات العربية المتحدة خلال عرضها في شهر رمضان ، مبينة أنها نالت هذا المركز وفقاً لنظام ” tview ” وهو نظام متخصص في قياس نسب المشاهدة التليفزيونية في دولة الإمارات ، وذلك استنادا إلى عدد من العوامل التي شملت عدد اشارات الاستقبال وعدد نقاط التصنيف التي حصلت الدعاية عليها. وأوضحت زين التي تملك وتدير ثمان شبكات في المنطقة أن هذا التصنيف المتقدم يحمل معه مزيدا من الأهمية ، وذلك لكونها لا تملك أو تدير شبكة اتصالات في دولة الإمارات ، مشيرة إلى أنها وبالرغم من ذلك فإن الدعاية حظيت بمشاهدة واسعة النطاق وقوبلت بردود أفعال ايجابية.

الجدير بالذكر أن مجموعة زين كانت ازاحت الستار عن حملتها الإعلانية في شهر رمضان وهي تعزف أنشودة ” اعرف أصدقاء ” ، والتي تحدثت من خلالها مع جمهورها وعملائها وشركائها في ظل احتفالاتها التاريخية في الكويت بعيدها الـ 30 ، وقد أهدت هذه الأنشودة إلى كل من انتسب إلى عالمها الجميل طوال هذه الرحلة الغنية بالعطاء ، والتي تبث فيها رسالة تحكي معاني نبيلة لطالما ظللت علاقتها مع جمهورها الذي وصفته كلماتها بـ ” الأصدقاء ” . واعتبرت زين هذه الدعاية بمثابة احتفالية خاصة لها لمرور ثلاثة عقود على تأسيسها كأول شركة اتصالات متنقلة في المنطقة من جهة ، ومن جهة اخرى فقد حرصت من خلال بث هذه الدعاية أن تضع شخصيتها على مقربة من كافة شركائها في عالمها الخاص ، والذي وصفته الأنشودة بهذه الكلمات ” ما أحبونا لأننا عالم جميل ، و لكننا عالم جميل لأنهم أحبونا ” .

وقال الرئيس التنفيذي في مجموعة زين سكوت جيجنهايمر في تعليقه على هذا التصنيف المتقدم ” لقد قابلنا هذا المركز المتقدم في التصنيف بسعادة غامرة ، فان تنال دعايتنا التلفزيونية هذا التقدير في أرجاء المنطقة العربية ، لهو مبعث فخر لنا “.

وأضاف جيجنهايمر بقوله ” إن الأمر الأكثر إرضاء بالنسبة لنا هو أن تحظى حملاتنا ورسائلنا الدعائية بمثل هذا التقدير في الأسواق التي ليس لمجموعة زين تواجد تشغيلي مباشر فيها “,

وأوضح بقوله “شهر رمضان هو موسم خاص بالنسبة لحملاتنا الدعائية ، ولهذا السبب فإننا نتوخى أقصى درجات الحرص والعناية في ما يتعلق بأنماط الدعايات التي نبثها خلال ذلك الشهر الفضيل ، وقد جاءت دعاياتنا هذا العام لتعكس قيمنا الأساسية ورؤيتنا لفكرة (عالم جميل) مع كافة شركائنا على مدار العقود الثلاثة التي هي عمر هذه الشركة “.

وأعرب جيجنهايمر عن سعادته بأن هذا الخط الإبداعي لدعايات زين التلفزيونية قد حظى بقبول جيد من قبل قطاع عريض من المشاهدين في دولة الإمارات وكذلك في أسواق أخرى في أرجاء المنطقة.

من جانبه قال كريستوفر أوهيرن الذي يشغل منصب المدير العام لموقع www.tview.ae الإلكتروني: “يبدو أن كبار المعلنين قد اختاروا بث دعايات أقل عددا خلال شهر رمضان الماضي ، لكنهم نفذوا تلك الدعايات بفاعلية وكفاءة أعلى”.

وأضاف بقوله ” لقد نفذت مجموعة زين حملة اعلانية فعالة جدا، وهي الحملة التي لم تغرق المستهلكين بوابل من الدعايات الإعلانية بل استهدفت بوضوح شريحة مشاهدين أعرض ونجحت في أن تصبح الدعاية التليفزيونية الأكثر مشاهدة في الإمارات طوال شهر رمضان”.

الجدير بالذكر أن الدعاية والأغنية التليفزيونية – والتي تزامنت مع الاحتفال بالذكرى السنوية الثلاثين لبدء تشغيل زين – كانت مهداة إلى كل الذين انتموا الى عالم زين طوال سنوات عملها، وهي السنوات التي بدأت الشركة فيها نشاطها في الكويت ثم امتدت إقليميا ودولياً ، كما عكست الدعاية – التي قامت بتأليفها هبة مشاري حمادة وتلحين بشار الشطي وتوزيع موسيقي لبدر كرم – جهود زين في سبيل صياغة علاقة وثيقة مع المجتمعات التي تعمل فيها .

وفي إطار دعم الحملة الدعائية، قامت زين بالترويج لحملة تحت شعار “كلمات زين الجميلة” ، وهي الحملة التي يستطيع من خلالها أي شخص أن ينشيء رسالة خاصة إلى أحد أصدقائه من خلال موقع الكتروني مخصص لذلك الغرض تحديدا، www.friends.zain.com. ويمكن مشاهدة دعاية زين التليفزيونية الفائزة عبر الرابط التالي: www.Youtube.com/zain.