السر في قوة حجازي وغوشة

2014 04 10
2014 04 10

8صراحة نيوز – رصد – أكدت إجابة وزير البيئة الدكتور طاهر الشخشير على سؤال للعين محمد انجادات حول ترحيل “زرائب” الأغنام العائدة لشركة حجازي وغوشة الموجودة في بلدة القويرة التابعة لمحافظة العقبة، أن قرار الحكومة بالترحيل بحق الشركة صدر منذ 12 عاما ولم ينفذ حتى الآن، أي بتاريخ 28/12/2006.

ورفضت الشركة التي يبدو انها اكثر نفوذا من الحكومات المتعاقبة العديد من الحلول للترحيل للتخفيف على اهل المنطقة من الروائح المنبعثة من “الزرائب”، إضافة إلى انتشار القوارض والتلوث.

وتبين الوثائق الحكومية أن الحكومة أنذرت الشركة أيضا في عام 2007 بموجب انذار رقم “4530 لترحيل المزرعة إلى الموقع الجديد خلال شهر من توجيه الإنذار لكن دون فائدة.

وبالرغم من المحاولات الكثيرة طوال الـ12 عاما الماضية لامكانية الترحيل وبين موافقة سلطة العقبة مرة ومعارضتها مرات اخرى وبين عناد ونفوذ الشركة عجزت الحكومات المتعاقبة خلال هذه السنوات وعددها خمس حكومات بما فيها الحكومة الحالية عن تنفيذ قراراتها.

وعجزت حكومات الدكتور عبد الله النسور، عون الخصاونة، سمير الرفاعي، نادر الذهبي ومعروف البخيت عن فرض القرار الحكومي.

يشار إلى ان آخر كتاب وجهته الحكومة للشركة كان يحمل رقم 13/15/5550 بتاريخ 6/10/2013.

نقلا عن ( عمون )