سعادة النائب ما ذنب الشرفاء لتهاجمهم

2016 03 30
2016 03 30

37865_1_1375552594كثيرة هي أوجاعنا.. وقد تمتد بامتداد سنين أعمارنا.. ولكنها عندما تكون بحجم الوطن فأننا نبوح باليسير منها.. والجزء الأكبر قد نختزله داخل صدورنا.. فينفجر لاحقا عبر تراكم الألم ومرور السنين على شكل أمراض نفسية وعضوية ربما في وسواس ” تقاعدي مُبكر”.. أو اكتئاب “مركزي” أو جلطات وارتفاع لضغط الدم والسكر وغيره من أمراض “الحسرة” على الوطن ! ولست الا أحد “الموجوعين” حتى النخاع على الوطن، وهناك العشرات ان لم يكن المئات .. مثلي مثل الكثيرين في كل مكان يؤلمهم حال وطنهم.. ولكن الأوجاع قد تختلف باختلاف أشكالها وألوانها .. ودرجة ألمها!!!

فقد يكون وجع أحدهم عن الوطن متمثلاً في تذبذب وتضخم سعر الأراضي والعقارات والأبراج والصناعية.. والأسهم، فهذا همّه وربما .. رزقه! ففي حين قد يصارع أحدهم “السنوات العجاف” للحصول على أرض وقرض للسكن في الوقت الذي يُصارع فيه أحدهم أمثاله “الهوامير” في تطاول الأبراج وعضوية مجالس ادارات “الشركات المساهمة”! وربما تألم أخر لخدمات التعليم والصحة.. فيراها قضية شعب وجيل.. لا وزير عابر لكرسي ولا طالب منتقل لمرحلة أخرى! في حين قد يبكي أخر على زهور شبابية “تبتلعها” شوارع ما زالت تُعبد وتُرصف منذ عشرات السنين بقرارات عشوائية قد يُحسم أمرها مع الألفية الرابعة! وفي الوقت الذي يعتصر فيه أخر من “الوجع” على ارتفاع سعر كرتون البيض والدجاج والخضار والفواكه. قد تجد فيه نائب يتخبط يُمنةً ويُسرةً بين تقلب الأراء والأهواء

يهاجم الشرفاء ويقطع الارزاق منصبا نفسه مكافحا للفساد متناسيا توجيهات جلاله الملك عبدالله الثاني أبن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه للنواب بعدم اظهار العضلات عبر الشاشات و صفحات التواصل الاجتماعي بمحاوله لفت انتباه الشعب كــ دعايه انتخابية سابقة لا أوانها متهجما على زملائه و رئيسه على تعينات لم تتم أصلا والقريب من مجلس النواب يلاحظ انا ماينشر عبر صفحة هذا النائب هو عيب وعار بحق المجلس فهده التصرفات لاتمثل نائب منتخب وانما تدل على حقد وحرب مدفونة في قلبه ضد الشرفاء الذين قادو هذه المرحلة برجولة ضد كل التكهنات و المحير هنا أنا هدا النائب طلب تعيين مديرة مكتبه وقدم طلبها للرئيس ولكن لعدم توفر الشواغر وعدم الحصول موافقة الحكومة للان على التعيينات أعلن حربا مدفونه في قلبه منذ توليه منصبه محاولا قطع رزق العديد من الموظفين معتبرا أياهم اقارب النواب واصدقاء الرئيس متناسيا ايضا ان هذه رزقة من الله ولولا ان الله كتبها لهم ماحصلوا عليه مهما كانت واسطتهم سعادة النائب هل تجيبني لماذا فصلت مديرة مكتبك ولماذا منعتها من دخول المجلس ومادنب رئيس مجلس النواب لتهاجمه بكل المنابر وانتا تعلم من اوقف التعينات ولكننا لانضع

عيوبنا الا على من يخدم هدا الوطن اتسال كثير عندما تهاجم النواب بعدم خدمه دوائرهم وانتا لا تستقبل المكالمات الا من ابناء عشيرتك واخوانك

أنس الطوالبة