سكان غرندل يوقفون أعمال انشاء مراوح توليد الكهرباء لاستخدام اراضيهم

2015 04 20
2015 04 20

fc6e9aafc1d09ed38eefcf2e2e6f6c51صراحة نيوز – أغلق مالكو أراض في منطقة غرندل بلواء بصيرا الطريق أمام آليات إحدى الشركات التي تنفذ مشروع توليد للكهرباء، ما تسبب بوقف أعمال الشركة بحجة استخدام أراضيهم لمشروعها من دون الرجوع إليهم.

وأكدوا أن الشركة وضعت معداتها وقامت بإنشاء طرق ومد اسلاك كهربائية في اراضيهم، من دون إخطارهم وفق الأصول المتبعة، التي تقضي بعدم التصرف في الأرض لإقامة مشروع كبير إلا بعد أن تتوصل مع اصحابها الى اتفاق.

ولفتوا إلى أن مدة الإعلان عن عزم الشركة استخدام الاراضي كانت لفترة قصيرة، مطالبين الشركة بالعمل على تعويضهم عن استخدام الأرض قبل عملية استكمال أعمالها، والتي تضررت جراء إقامة طرق ومد كابلات فيها، ولم تعد قابلة للاستخدام الزراعي، علاوة على تعويضهم عن الاستخدام الحالي بعد تنفيذ المشروع.

ولفت محمد سلمان صاحب ارض، إلى أن الشركة قامت منذ عام تقريبا باستخدام أجزاء من الارض البالغة 110 دونمات ولم يتم إعلام أي أحد من مالكيها، حول عملية الاستخدام المتضمن إنشاء عدد من المراوح التي تولد الكهرباء باستخدام طاقة الرياح وتنفيذ طرق داخلية ومد كابلات كهربائية فيها.

وأكد سلمان أن ذلك يعتبر تعديا صريحا ويمثل استيلاء على الارض، والتي قامت به شركات دولية بحجة الاستثمار، دون الرجوع لاصحابها أو إلى مبدأ التقاضي أو حتى التراضي الذي يسمح باستخدام الأراضي العائدة ملكيتها لأكثر من 200 شخص.

من جانبه، بين مدير المشروع في شركة الكهرباء ميشيل جلاد أن مشروع رياح الأردن يهدف إلى توليد الطاقة الكهربائية من خلال مراوح ضخمة ستقيمها الشركة في مساحات من الأراضي شرق قرية غرندل بمساحة تتجاوز 12 ألف دونم، لافتا إلى أن هدف الشركة ليس الاستيلاء على أراضي المواطنين انما إقامة مشروع وطني.

الغد