سكتنا طوعا وليس قمعا – خلود الشلول

2013 07 17
2013 07 17

213لقد تابعنا ونتابع على المسرح السياسي العربي والدولي المؤامرات التي حيكت للدول العربية وتنفذها الشعوب مقتنعه بما اسموه الربيع العربي وهم لا يدرون انه الربيع الدموي والاستنزاف العربي .

ما هي الا سياسة صهيونية ليقضي العرب على كامل حضارتهم وقوتهم التي بنيت وقامت منذ سنين طويله وعندما اشتد عودها واصبحت قوية كانت الحلقة التالية قد جُهزت  لهم  فنشرت الفتن والعنصرية والطائفية  وقام العرب يقتل بعضهم بعضا ليخلو المسرح للصهونية ونصبح لقمة سائغة وسهلة المنال ولقد نجحت لغاية الان فقد دمروا حضارة العراق وعادت الى الصفر ودمروا مصر وجعلوها مسرحا للفوضى والانقسامات ودمروا سوريا وشردوا اهلها . اما نحن في الاردن فسكوتنا وصمتنا على السياسات الحكومية المتوالية ليست قمعا من الحكومات بل هو مرحلي وهو طوعا وحبا بالاردن وخوفا عليه من الانجراف نحو الربيع الدموي ، ولكن بعد ان تمضي هذه المرحلة الحرجة لن نبقى مكتوفي الايدي امام كل من نهب الاردن ويبيعه شقفة شقفة (مثل سدر الهرايس ) نحن نرى ونسمع ونتابع ونقول (صبرنا على حالنا ولا صبر الناس علينا )  .

اننا نسجل كل كبيرة وصغيرة ولن يفلت اي فاسد او اي مسؤول استغل منصبه ليحصد ما يمكن حصاده في حين يظن اننا نائمون ، نحن مستيقظون ونرقبكم ونرقب افعالكم وستسئلون عما كنتم تفعلون وعن اموال الوطن واموال ابنائنا اين ذهبتم بها فلا تظن الحكومات اننا مقموعون بل نحن نخشى من الربيع الدموي وعلى ابنائنا مشفقون وعلى وطننا حريصون