سند : مقتل 5 اعلاميين عرب و285 انتهاكا بحق اخرين خلال آب الماضي

2016 09 27
2016 09 27

imagesصراحة نيوز – كشف التقرير الدوري الصادر عن شبكة المدافعين عن حرية الإعلام في العالم العربي “سند” عن مقتل خمسة إعلاميين في كل من العراق وسوريا واليمن خلال شهر آب الماضي، ليرتفع عدد الإعلاميين الذين لاقوا حتفهم على خلفية عملهم الإعلامي منذ بداية العام الحالي إلى 30 إعلامياً.

وسجل تقرير شبكة “سند” التي يتولى إدارتها مركز حماية وحرية الصحفيين تعرض 6 إعلاميين للاختطاف والإخفاء القسري.

واشار التقرير الى زيادة في نسب المحاكمات غير العادلة والاعتقال التعسفي واستدعاء الإعلاميين للتحقيق الأمني ومنع النشر في عدد من دول العالم العربي خلال الشهر الماضي.

ووثق التقرير 258 انتهاكاً وقعت في 95 حالة منها 71 حالة فردية و24 حالة جماعية، وتعرض لها 108 إعلاميين و8 مؤسسات إعلامية.

وبين التقرير أن 14 جهة قامت بالاعتداء على الصحفيين والإعلاميين والمؤسسات الإعلامية وتتحمل مسؤولية هذه الاعتداءات، ومن بين 95 حالة اعتداء على إعلاميين ومؤسسات إعلامية وثقتها الشبكة ظلت الأجهزة الأمنية في دول العالم العربي تحتل المرتبة الأولى وبمعدل مستقر من مجموع الحالات بواقع 23 حالة، وكانت قد قد بلغت في حزيران 28 و24 حالة في تموز.

وحلت في المرتبة الثانية من الجهات المنتهكة انتهاكات المؤسسات القضائية بواقع 20 حالة، واستقرت في المرتبة الثالثة انتهاكات تتحمل مسؤوليتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي اتجاه الصحفيين الفلسطينيين بواقع 14 حالة.

وحذرت شبكة “سند” في تقريرها من الإجراءات التي تستخدمها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق الصحفيين المعتقلين في سجونها، وحرمان المرضى منهم من العلاج من خلال سياسة الإهمال الطبي، إلى جانب المخاوف من تعرضهم لسوء المعاملة والتعذيب.

وأشار التقرير إلى أن عدد المعتقلين من الصحفيين الفلسطينيين قد بلغ 25 صحفياً، وجميعهم يواجهون إجراءات تعسفية ومحاكمات غير عادلة في محاكم الاحتلال.

وتم رصد وتوثيق الاعتداءات على الصحفيين والمؤسسات الإعلامية خلال آب الماضي في 13 دولة عربية .