شقير يحاضر عن اخلاقيات مهنة الصحافة في الجامعة الأردنية

2016 04 19
2016 04 19

تنزيل (5)صراحة نيوز – تحدث الكاتب الصحفي والخبير بقوانين الإعلام يحيى شقير عن المنظومة التي تحدد مدى دقة المعلومات وضمان حق المواطن في الحصول عليها، وما يندرج تحتها من أخلاقيات المهنة والتشريعات والمهنية، مؤكدا أن غياب إحداها يؤدي إلى الإخلال في الحصول على المعلومات.

وبين خلال محاضرة بعنوان “كيف ننتقي ما نقرأ في الإعلام”، نظمها قسم اللغات الأوروبية في كلية اللغات الأجنبية بالجامعة الأردنية اليوم الثلاثاء، الخبر الصحفي التي جاءت صياغته الإملائية من الأحرف الإنجليزية الأولى للاتجاهات الأربعة أنه كل ما يدور حولنا من أحداث، مؤكدا أنه أساس العمل الصحفي وكل فنونه ويجب أن يتصف بالدقة والموضوعية ويجيب عن الأسئلة الخمسة (من، أين، لماذا، ماذا، متى).

وأوضح أنه لا بد من تحري الحقيقة والموضوعية والتوازن في صياغة المادة الصحفية، ومراعاة الحياة الخاصة للآخرين، واحترام حرياتهم، داعيا الطلبة إلى ضرورة انتقاء الأخبار والنصوص الصحفية بعناية كبيرة، خوفا من وقوعهم في شباك التضليل التي ستؤدي بهم في أحيان كثيرة إلى اتخاذ قرارات خاطئة.

وقالت منسقة المحاضرة، الدكتورة أحلام صبيحات من شعبة اللغة الأسبانية، ان موضوع المحاضرة مرتبط بكيفية البحث عن المعلومة والقراءة السياسية في الأدب الذي تتناوله مادة ” الإعلام باللغة الأسبانية /صحافة إعلام” التي تطرح في القسم، مبينة ان الأدب يعتمد على تحليل الكلمة والنص، الأمر ذاته ينطبق على الإعلام.