السعودي أولا ً..الأردني أين؟

2014 07 30
2014 12 14

35صراحة نيوز – شكا  مواطنون اردنيين يعملون  في المملكة العربية السعودية من تزايد  تعرضهم لمضايقات من قبل السلطات السعودية ضمن خطة تهدف الى سعودة الوظائف .

ولفتوا  الى انهم يمرون باحوال صعبة للغاية حيث تسعى السلطات الى استبدال العمالة الاجنبية بموظفين سعوديين وبالتالي فانهم يواجهون صعوبة بالغة لتجديد اقاماتهم .

وتوقع العديد منهم انهاء عقود الآلاف في السنوات القليلة القادمة وعودتهم الى الاردن .

وقال احدهم والذي يعمل هناك منذ اكثر من عشرين عاما ان لا تقدير لأي كان مهما كانت مدة اقامته وأمانة عمله والخدمات التي قدمها الى درجة ان اجراءات السلطات انعكست على ثقافة المواطن السعودي والذين باتوا يجاهرون في كرههم للاجانب وبخاصة الاردنيين متهميننا باننا نأكل خيراتهم .

وعن تعامل السلطات السعودية مع ابناء النساء السعوديات المتزوجات من اجانب أكد بانهم يحضون بفقط بمجانية التعليم والعلاج فيما تتم معاملتهم كما الاجانب كما انهم ملزمون بتجديد اقاماتهم سنويا لقاء مبلغ يعادل 1200 دينار اردني اذا لا اعتبارات في المملكة العربية السعودية لحقوق الانسان وخاصة الاجنبي من جميع الوجوه .

وزاد بأن اوضح ان السلطات السعودية تميز في تعاملها ما بين المواطن السعودي وغير السعودي في مختلف المجالات وحتى في حوادث السير فان الحق يكون دائما على الاجنبي .

كما لفت الى ان السلطات السعودية تمنع على الاجنبي من مراجعته شخصيا  للدوائر الرسمية ولأية غاية وأن عليه تكليف شخص سعودي بذلك وهو ما ادى الى انتشار مكاتب مختصة يديروها سعوديون والتي تتقاضى مبالغ خيالية من الاجانب لقاء انجاز معاملاتهم

وختم المواطن الاردني المغترب في السعودية منذ أكثر من عشرين عاما هذا هو حالنا فالسعودي في المملكة العربية السعودية أولا في كل شيء … أين مكانة  الاردني في وطنه الاردن ؟