شكوى من انقطاع المياه في لواء بصيرا

2013 06 30
2013 06 30

795شكا مواطنون من بصيرا وغرندل،من انقطاع المياه المتكرر، وعدم وجود برنامج واضح لتوزيع المياه على الأحياء السكنية،الامر الذي يشكل معاناة للعديد من السكان في المنطقة،ويضطرهم لشراء صهاريج المياه بكلف مرتفعة.

  وقالوا انهم شكلوا وفدا من اللواء لمقابلة محافظ الطفيلة ، للشكوى من انقطاع المياه غير المبرر وسوء التوزيع لوجود الواسطة وعدم وجود برنامج واضح للتوزيع وبشكل عادل بين الأحياء السكنية ،موضحين ان المياه تنقطع عنهم منذ أكثر من شهر،الامر الذي يضطرهم الى شراء المياه من الصهاريج الخاصة ما يزيد من أعبائهم المالية، علما أن أحياء أخرى تأتيهم المياه مرة في الأسبوع .

  وأضافوا ان هناك سوء في التوزيع ومحاباة من القائمين على ذلك فتجد المياه لاتنقطع عن الحي الذي يسكنه الموزع وبعض المحاسيب، وأحياء أخرى تنقطع عنها شهر أو يزيد ، واذا تم فتحها على الحي لمدة ساعة تصل المياه ضعيفة ولا تصل للخزانات.

  و أقر محافظ الطفيلة الدكتور هاشم السحيم بوجود سوء في التوزيع في المحافظة وفي لواء بصيرا خصوصا، مضيفا أن الوضع المائي في المحافظة جيد بالمقارنة مع محافظات أخرى، حيث تم تجديد شبكة المياه في لواء بصيرا بشكل كامل من المنحة اليابانية وسيبدأ الضخ على الشبكة الجديدة قبل نهاية العام ،اضافة الى ان العمل سينتهي من بناء خزانات مياه في اللواء في الأيام المقبلة الامر الذي سينهي المشكلة من جذورها.

  وابدى الدكتور السحيم شكره للأجهزة الأمنية ومدير شرطة الطفيلة والعاملين في المديرية والمراكز الأمنية في المحافظة على متابعتهم وتفتيشهم على مراكز الضخ وماتورات المياه التي تعرضت للسرقة أكثر من مرة ، وتم القاء القبض على الفاعل في زمن قياسي .

  وناشد مدير سلطة مياه الطفيلة المهندس مصطفى زنون المواطنين بزيادة السعة التخزينية لخزانات المياه في منازلهم،اذ ان الأغلبية تعتمد على خزانات لا تتجاوز سعتها المترين،مشيرا الى ان هذه السعة لا تفي بالطلب المتزايد على المياه في فصل الصيف ، لا سيما في الحالات الطارئة كتعطل المضخات او انقطاع التيار الكهربائي.