صحيفة ألمانية تكشف استعباد مضيفات الخطوط القطرية

2014 06 30
2014 12 14
1صراحة نيوز – رصد – كشفت صحيفة بيلد الألمانية عن فضيحة مدوية في قطر، لا تقل عن فضيحة استعباد العاملين في بناء ملاعب كرة القدم استعددا لكأس العالم عام 2022.

ووصفت “بيلد” أن رئيس الخطوط الجوية القطرية “أكبر الباكر” البالغ من العمر 52 عاما، والذي يعد صاحب أكبر وأسرع شركات الطيران على مستوى العالم بأنه “أنتن” مدير شركة بالعالم ويستعبد النساء ويجبرهن على العمل بشروط تنتهك الإنسانية -على حد وصف الصحيفة-.

وأضافت أنه -الباكر- يشترط على المضيفات عدم الزواج، بدون الحصول على إذن مسبق منه والموافقة على عقد الزواج، وحال رفضه لا يسمح للمضيفة بالزواج، كما يمنعهن من الظهور مع أزواجهمن أو أخواتهن أو أولادهن وآبائهن أمام العامة.

ومن تصبح حاملا بين موظفاته يطردها من الفور من العمل.

وأكدت الصحيفة أن من يتم فصلها خلال عامين من عملها، تجبر على دفع غرامة مالية كبيرة طبقا لشروط عقود عمل تعسفى، علما أن معظمهن لا يستطعن دفع تلك الغرامة.

ولفتت الصحيفة أن كثيرا منهن لا يسمح لهن بمغادرة الدوحة للعودة إلى وطنهن الأصلى، حتى من فصلت لا تغادر سوي بأذن من رئيس الشركة.

وقالت الصحيفة إن رئيس الشركة وضع كاميرات تراقب كل خطوات المضيفات، مضيفة أنه يمنعهن من التوجه إلى البار لشرب شئ ما حتى ولو كوب ماء أو التحدث في الهاتف.

وقام رئيس الشركة أكبر باكر بإجبار الموظفات على توقيع على اتفاق يجبرهن على عدم انتقاد الخطوط الجوية القطرية.

واعتبرت الصحيفة الألمانية أن هذه الظروف ليست مناسبة تماما وغير إنسانية بل تجعل من الموظفين عبيدا لصاحب العمل ودفعت الاتحاد الدولي للنقابات إلى مطالبة نواب أوربيين وآخرين بمقاطعة الخطوط الجوية القطرية. 2 3 5 6 4