“صناعة عمان” تبحث قضية التداخل الصناعي السكني مع الأمانة

2014 02 09
2014 02 09

236 عمان- صراحة نيوز اكد أمين عمان الكبرى عقل بلتاجي، أهمية الشراكة مع غرفة صناعة عمان لدعم القطاع الصناعي لإيجاد بيئة استثمارية جاذبة تنعكس إيجابا على الاقتصاد الوطني، بحسب بيان صحافي اصدرته الغرفة اليوم السبت.

وقال بلتاجي خلال لقائه نائب رئيس الغرفة المهندس فتحي الجغبير وعددا من الصناعيين، استعداد الأمانة للتنسيق والتعاون المتواصل وبحث جميع القضايا ذات الصلة بين الامانة والغرفة لحل المشاكل التنظيمية وتسهيل إجراءات منح التراخيص وتذليل الصعوبات التي تواجه القطاع.

من جهته أشاد الجغبير بدور أمانة عمان الكبرى في دعم القطاع الصناعي بوصفه أحد أهم القطاعات الاقتصادية في المملكة حيث يشكل حوالي ما نسبته 90بالمئة من حجم الصادرات الأردنية الخارجية ويشغل حوالي 240 ألف عامل وعاملة.

واوضح أنه جرى خلال اللقاء بحث عدد من القضايا أبرزها موضوع التداخل الصناعي والسكني مؤكدا ضرورة وضع حلول عملية تحفظ حقوق مختلف الاطراف خلال الفترة المقبلة، خصوصا أن معظم المصانع أنشئت قبل الامتداد السكاني للمناطق المتواجدة بها، مع ضرورة التجديد الفوري لرخص المهن لكافة المصانع في هذه المناطق حيث أن المصانع استثمرت بالملايين بالبنية التحتية اضافة الى خطوط الانتاج التي لا يمكن فكها ونقلها بسهولة.

بدوره اشار عضو مجلس ادارة الغرفة سعد ياسين لقضية عائدات التنظيم التي دفعها الصناعيون في منطقتي الذهيبة والموقر، دون أن يتقاضوا مقابلها أي خدمات تنظيمية، لافتا الى ان المصانع قامت بحفر الطرق وتعبيد الشوارع، اضافة الى ايصال خدمات الكهرباء والماء والاتصالات الى مصانعهم.

وشدد على ضرورة اعفاء المصانع الواقعة في هاتين المنطقتين من باقي الرسوم المترتبة عليهم لصالح الأمانة، وذلك بعد فصل هاتين المنطقتين عن أمانة عمان الكبرى، والحفاظ على الحقوق المكتسبة لهذه المصانع، وحمايتها من اي تنظيم مستقبلي يخالف احكام الصناعات التي حازت عليها القطعة المقامة عليها، مبينا أن عوائد التنظيم تفرض لمرة واحدة حسب القانون.