صندوق الملك عبد الله للتنمية يطلق نوافذ التمكين الشبابي

2013 09 01
2013 09 01
صندوق

عقد صندوق الملك عبد الله الثاني للتنمية صباح اليوم الاحد مؤتمرا صحفيا اعلن خلاله عن اطلاق نوافذ التمكين الشبابي . وبين رئيس مجلس إدارة الصندوق الدكتورعمر الرزاز ان البرنامج جاء تجسيدا للتوجهات الملكية، بتنفيذ برامج من شأنها زيادة الوعي المجتمعي حول القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية وممارسة الدور في التحول الديمقراطي، وشمول هذه البرامج كافة مناطق واطياف المجتمع الاردني. واضاف بأنه وانطلاقا من ذلك قام الصندوق على مدار الاشهر الثلاثة الماضية بعقد جلسات حوارية مع مؤسسات المجتمع المدني والقيادات الشبابية في جميع المحافظات، بهدف الوصول الى صيغة توافقية تؤطر عمل البرنامج والخروج بمضمون برنامج يشمل ويضمن اشراك جميع فئات المجتمع بوجه خاص بهدف بناء ثقافة ديمقراطية واعية، وتعزيز سبل ممارستها بناء على أسس الثقة والقدرة على التغيير الايجابي. ولضمان نجاح وتحقيق اهداف ورسالة البرنامج فإن الصندوق شكل لجان فنية واستشارية وارشادية بالتعاون مع مؤسسات معنية بالحريات الصحفية وحقوق الانسان، تمتلك ادوات واليات وخبرات ساهمت في تصميم حاكمية البرنامج، وتحديد المعايير التي تقدم على اساسها المنح على اختلاف مستوياتها . وعرضت مديرة البرنامج يسر حسان ملخصا حول البرنامج واهميته واليات العمل واكدت أن نجاح هذا البرنامج يقوم على تكاتف كافة المؤسسات العاملة في المجال الديمقراطي والشبابي وتعزيز تشاركيتها ،وأن دور الصندوق يتمثل في دعم المبادرات والتنسيق والتشبيك بينها؛ لإحراز تراكم نوعي وكمي ينعكس إيجابا على تطور الحياة الديمقراطية في الأردن . ولفتت إلى إن التمكين الديمقراطي يعمل وفق ثلاثة محاور رئيسية للعمل المشترك؛ لترجمة هذه المفاهيم والقيم إلى برامج عمل من أهمها إطلاق نوادي الحوار والتطوع على مستوى المدارس والجامعات في جميع المحافظات، وتعزيز المساءلة والشفافية، والحق في الحصول على المعلومة، ودعم الموهبةِ والريادة في خدمةِ المجتمع ، مشيرة الى أهمية اطلاق البرنامج لنافذة التمكين الشبابي والتي ستعمل على توفير الدعم اللازم؛ لتحويل الأفكار والمبادرات إلى مشاريع ريادية من خلال النوافذ الفرعية جرب، كون، طور، توسع. وقالت ان الدعم المالي للمبادرات يتراوح بين 100 دينار الى 50 الف دينار تستهدف بعضها الافراد بشكل خاص ويقدم عدد منها للمؤسسات حيث ستخضع جميع المبادرات الى تقييم اللجان، وأن فترة التقديم للمنافسة على المنح ستكون اعتبارا من اليوم الاحد وحتى الثالث عشر من الشهر القادم من خلال النافذة الالكترونية للبرنامج، او تقديم الطلبات الورقية لمكاتب الصندوق في الجامعات اوعن طريق مقرات هيئة شباب كلنا الاردن في المحافظات وسيتم الاعلان عن النتائج منتصف كانون ثاني المقبل.

وقال مدير صندوق الملك عبد الله قيس القطامين ان الاهتمام بالشباب الاردني وتمكينه في جميع المجالات يعتبر ضرورة نظرا لاهمية هذه الفئة التي تعول عليها الامم مستقبلها وحاضرها، وقيادة مسيرة الاصلاح والتنمية التي تتطلع اليها القيادة الهاشمية الحكيمة، لذلك كان لابد من طرح برنامج التمكين الذي يقوم على التخطيط الممنهج؛ سعيا لبناء أردن قوي ذو منظومة ديمقراطية متجذرة تنعكس في ممارسات وقيم وثقافة الدولة والمجتمع . واضاف ان البرنامج سيعمل على مبدأ تبادل وتراكم المعرفة والخبرات مع كافة الشركاء وأصحاب المصلحة نحو تحقيق الأهداف الاستراتيجية والخاصة، حيث سيتم العمل وفق منهجية واضحة تعتمد على مشاركة المجتمع المحلي والمستفيدين في تخطيط وتنفيذ وتقييم البرامج والمشاريع المنفذة والتفاعل النشط مع المسؤولين وصناع القرار و أصحاب المصلحة الى جانب التشبيك مع المؤسسات الوطنية والدولية وكسب التمويل من مصادر محلية وخارجية وتعزيز مساهمة المجتمع المحلي المادية والمعنوية، واستخدام الأدوات الخلاقة في العمل مثل التدريب النشط، والدراما،والإعلام والحوار.