ضابط متقاعد يستغيث بجلالة الملك

2013 03 12
2013 03 12

ارسل مواطن من المفرق رسالة الى مقام جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين حملة معاناته من عدم تنفيذ أمر ملكي بتأمينه واسرته بمنزل ننشرها كما وصلتنا . بسم الله الرحمن الرحيم مولاي حضرة صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم ليس لنا بعد الله عز وجل إلا بني هاشم أحفاد المصطفى أنا لا أطلب المستحيل بل أطلب تنفيذ أمر ومكرمة جلالة سيدنا والمزينة بتوقيعه السامي والمتمثلة بتأمين أولادي في بيت ورفع الظلم عنا . أرفع  من خلالكم معاناة عائلة ضابط أردني ضحى بحياته لاعلاء الراية الهاشمية وروى بدمه تراب الاردن أثناء الواجب الرسمي في العمليات الخاصة ولنا الشرف بأن جلالة سيدنا الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم من أشرف شخصياً على انقاذ حياته داخل غرفة العمليات في مدينة الحسين الطبية. ومهما قست الأيام على الاردنيين ومهما تعاظمت الهموم والآمال فليس لنا بعد الله عز وجل إلا آل هاشم أحفاد المصطفى صلى الله عليه وسلم، فهم الأمل وهم الرجاء ولهم منا الطاعة والولاء، ومن يلجأ لبني هاشم يلقى العز والفخار وتلبية النداء وإنشاء الله تفرج بكم الهموم ويغاث لديكم الملهوف وينصف بكم المظلوم إن الجشع والطمع من بعض المواطنيين وعدم احترامهم للمواطن الاردني وإعتبار المادة والمال هو (الوطن وهو الملك) ولا يهمهم سوى المال  وعدم احترامهم للمواطن الاردني.

مولاي بإختصار نحن الان مهددين بالعيش في الشارع بسبب طمع صاحب البيت الذي نستأجره ويطلب منا إخلاءه ليتم تأجيره لعائلة سورية لأنهم يدفعوا أجرة عالية جداً وأنت يا مواطن يا أردني روح دبر حالك مع الحكومة خليها تأمنك في بيت وللأسف الشديد مالك البيت رجل يفههههههم فهو دكتور يُدرس في الجامعة.