ضبط 1000 تنكة زيت مهربة

2012 11 26
2012 11 26

نفى مدير عام الجمارك الاردنية غالب الصرايرة ما تناقلته وسائل الاعلام مؤخرا حول وجود 12 الف تنكة زيت زيتون مهربة داخل الاسواق المحلية. واضاف ان كوادر الجمارك العاملة في مركز حدود جابر وجسر الملك حسين ضبطت محاولة تهريب ما يقارب 1000 تنكة زيت زيتون خلال الشهر الحالي. وكانت تقارير صحفية ذكرت ان كميات كبيرة من زيت الزيتون السوري دخلت البلاد عن طريق التهريب تقدر بنحو 12 الف تنكة وان معظم تلك الكميات مغشوشة، مبينا ان الجمارك اتخذت تدابير مشددة بالتعاون مع الاجهزة الامنية العاملة في المراكز الحدودية حول تهريب مادتين اساسيتين لهما اثر سلبي على المنتج الوطني هما زيت الزيتون والدخان المهرب. واوضح الصرايرة ان حركة المسافرين في مركز جابر ضعيفة وبالتالي فإن جل الضبطيات كانت من بعض البحارة، مبينا انه يتم السماح بدخول زيت الزيتون من الاراضي الفلسطينية الى المملكة على شكل هدايا اعتبارا من بداية الشهر الحالي وحتى نهايته وبموجب بيانات ترانزيت ورخص ترانزيت بناء على قرار رئاسة الوزراء. يذكر ان وزارة الزراعة قررت عدم السماح باستيراد زيت الزيتون واخطرت كافة المنافذ الحدودية لئلا يسمح بإدخال اية كميات من زيت الزيتون بهدف ادامة عمل المزارعين في حقولهم خصوصا وان كميات انتاج الزيت للعام الحالي تغطي السوق المحلية ومن المتوقع ان تصل كميات الانتاج الى 35 الف طن، فيما احتياجات المملكة تبلغ 26 ألف طن سنويا.