عائد شركات السجائر ضعف عائد الخزينة من رفع اسعار السجائر

2014 02 11
2014 02 11

123عمان – صراحة نيوز- خاص

خلص اجتماع تم عقده بوزارة الصناعة والتجارة برئاسة أمين عام الوزارة بالوكالة المهندس حسوني محيلان وبحضور ممثلين عن ضريبة الدخل وعن شركات تصنيع التبغ والسجائر الى عدم الاعلان عن الآلية الواجب اتباعها من قبل الشركات لتحديد بيع منتجاتها .

وطلبت الوزارة خلال الاجتماع من أصحاب شركات الدخان والموردين تقديم قوائم رسمية تبين أسعار الدخان المعتمدة في ضوء التعديلات الضريبية الأخيرة على الدخان والتي توجب التجار على الالتزام بها.

وقال محيلان إن ا لوزارة سوف تقوم بحملة على الأسواق لمتابعة التزام التجار بهذه الأسعار وتحرير المخالفات بحق كل من لا يلتزم بها. وياتي الاجتماع في اعقاب  ما شهدت الاسواق من مزاجية في تحديد اسعار بيعها والتي تجاوزت ضعفي وثلاثة اضعاف قيمة الضريبة الجديدة دون ان تحرك الاجهزة الرسمية ساكنا فيما نشط بيع السجائر المهربة التي تباع بنصف ثمن السجائر المنتجة محليا .

فالى جانب الضريبة التي فرضتها الحكومة مؤخرا ومقدارها عشرة قروش على العلبة الواحدة فقد فرضت الشركات سعرا اضافيا على كل علبة اضافة الى الضريبة وترواحت ما بين 20 الى 25 قرشا تعادل ما نسبته 30 الى 40 % من السعر قبل فرض الضريبة .

ووفقا لأرقام دائرة ضريبة الدخل والمبيعات يبلغ حجم الاستهلاك المحلي للاردن نحو 3 ر 8 مليار سيجارة سنويا أي ما يعادل 415 مليون علبة فيما يبلغ متوسط انفاق الاسر الاردنية سنويا على التبغ والسجائر 424دينارا سنويا ما يعني ان خزينة الدولة سيدخلها سنويا ما يقارب من  5 ر 41 مليون دينار جراء فرض ضريبة على كل علبة مقدراها عشرة قروش فيما  ُقدر العائد للشركات المصنعة التي رفعت اسعار العلبة من غير الضريبة الجديدة ما بين 20 الى 25 قرشا بحوالي 375 ر 93 مليون دينار سنويا تعادل 25 % من قيمة الاستثمار الكلي في صناعة التبغ والسجائر المقدر بنحو 500 مليون دينار .