عدد كبير من ضحايا “نيس ” مسلمون

2016 07 15
2016 07 15

126463صراحة نيوز – أعلنت السلطات الفرنسية أن الهجوم الإرهابي الذي استهدف مدينة نيس الفرنسية و الذي أدى إلى وفاة أكثر من 84 شخص و إصابة العشرات بينهم 18 حالتهم خطيرة جنسياتهم وفق مصادر صحفية هي من السياح الإنجليز و الأمريكيين و الإيطالين و الجزائريين و التونسيين و الفلسطينيين بالإضافة الى اسيويين .

ومن بين الضحايا شاب تونسي أصيل القصرين بحسب ما ورد فى موقع فرانس 24.

قالت إعلامية إيرانية تقيم في لندن، وكانت تقضي عطلة بالجنوب الفرنسي، إن “عددا كبيرا من المسلمين” هم بين ضحايا “شاحنة نيس” ورأت بنفسها رؤوس بعضهم مغطاة بحجاب وأوشحة أو زي عربي، في إشارة إلى نساء ورجال، وهي شهادة تشير إلى أن سائق الشاحنة التونسي كان يرى من نافذتها عربا ومسلمين بين من انقضّ بها عليهم ودهسهم، لكنه لم يعرهم اهتماما، بل أمعن في الدهس مسافة كيلومترين، حصد فيهما العشرات.

وفي التفاصيل، دهست شاحنة جمعا من الناس احتشدوا لمشاهدة الألعاب النارية بمناسبة احتفالات العيد الوطني، وعثرت أجهزة الأمن على أسلحة وذخائر داخل الشاحنة التي نفذت العملية.

وذكرت مواقع فرنسية أن منفذ هجوم الشاحنة بمدينة نيس البالغ 31 عاما يقطن في نفس المدينة التي وقع فيها الحادث، إلى جانب ذلك، لا تزال التحريات جارية بشأن معرفة المتورطين الآخرين في العملية الإرهابية التي راح ضحيتها 84 شخصا وأصيب 200 آخرون.

وأكدت السلطات الفرنسية مقتل سائق الشاحنة التي استخدمت في عملية الدهس، وقالت النيابة الفرنسية إن عملية الدهس امتدت على مسافة كيلومترين.