عرض مسرحي في جامعة الشرق الاوسط بعنوان رماد النكبة

2013 05 19
2013 05 19

51عرضت على خشبة مسرح جامعة الشرق الاوسط مسرحية طلابية إحياء لذكرى النكبة الفلسطينية بعنوان: “من رماد النكبة إلى حجر المقاومة”. وأعادت الفرجة المسرحية الى قلوب ابناء الشعب الفلسطيني والامة العربية التذكير بقضية الامة، إذ عمد المخرج والدراماتورغ انس راشد الى إعادة توليف قصة تحاكي الواقع الفلسطيني لتجسيده على المسرح الذي فاض بالمشاعر لا سيما حين اشعل الطفل ابان المنشاوي بقصيدة “في القدس” خشبة المسرح. واتكأ المخرج على كتاب “القدس في عيون” مستمدا الحوار من متنه لا سيما ما جاء على لسان عبد القادر الحسيني, وحسن سلامه وعبدالله البديري, حيث كان هؤلاء القادة ممثلين لحركة الجهاد المقدس قبل نكبة عام 1948 , حيث جسد احد الممثلين شخصية عبدالله البديري الذي يقوم بالاتصال مع احد الجنود البريطانيين لأخذ المعلومات منهم لتوصيلها الى حركة الجهاد المقدس والى المجاهدين. وتطرق العرض الى عدد من قضايا الامة والاتفاقيات التي عرقلت وما تزال مبدأ تحرير الأرض والانسان, إضافة إلى تجسيد مشاهد المعاناة التي يواجهها الشعب الفلسطيني. وقال عميد شؤون الطلبة الدكتور سليم شريف في تصريح صحفي اليوم السبت، إن الجامعة تحرص على تنمية الروح الوطنية من خلال المسرح لدى الطلبة, وتشجع على تعاون الطلاب وحرصهم على استمرارية هذه الفعاليات الثقافية. واثنى الدكتور شريف على انجاز الطلاب للبدء في تنفيذ هذه الفعاليات واحياء المسرح الجامعي وانشطة الطلاب المختلفة وحرصهم على التذكير بالقضية الفلسطينية. وعلى هامش العرض المسرحي قدم الطالب محمد بدران قصيدة شعرية للقدس الشريف، أولى القبلتين وعاصمة فلسطين العربية.