غرفة تجارة عمان تلتقي وفدا اقتصاديا كورياً جنوبياً

2013 04 22
2013 04 22
عقدت غرفة تجارة عمان لقاءً مع وفداً اقتصادياً من جمهورية كوريا الجنوبية، برئاسة فايز الفاعوري / النائب الأول لرئيس غرفة تجارة عمان، و(شوي شونج كيونج) رئيس غرفة تجارة (شانجون) الكورية، بحضور المهندس باسم فراج/ أمين سر مجلس إدارة غرفة تجارة عمان، والسفير الكوري لدى المملكة (شين هيون سوك)، وعدد من رؤساء الغرف التجارية الكورية، كما حضر اللقاء مهند العطار مدير عام الغرفة.

إفتتح اللقاء فايز الفاعوري بكلمة أوضح من خلالها الحرص الدائم لمختلف الفعاليات في القطاعين العام والخاص وتوجهها المتواصل نحو بناء العلاقات الدولية المتينة مع مختلف بلدان العالم، مبيناً أن الأولويات الوطنية تتركز حول العمل على تعزيز العلاقات سياسياً واقتصادياً واستثمارياً مع كافة الدول الشقيقة والصديقة في العالم، مؤكداً أن القطاع الخاص الأردني يبذل كل ما في وسعه للاسهام في تنشيط وبناء جسور التعاون مع الأصدقاء في كوريا سعياً لتحقيق المصالح المشتركة في شتى مجالاتها المتاحة.

وأشار الفاعوري إلى بيئة الأعمال الأردنية المدعومة بالامن والاستقرار وبحزمة من القوانين والتشريعات والأنظمة العصرية المحفزة والمشجعة للنشاط الاقتصادي. ودعا الفاعوري رؤساء الغرف الكورية لحث القطاع الخاص الكوري للتعرف على امكانات وفرص تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين الصديقين، وكذلك التعرف على المجالات التصديرية الوطنية التي تتميز سلعها بمستوى جودة عالي ومستويات معقولة من الاسعار للسلع التي يمكن تصديرها من الاردن الى كوريا، خاصة وان لدى الأردن امكانيات كبيرة لتصدير الفوسفات والأسمدة واملاح البوتاس، الأدوية، الاسمنت، املاح البحر الميت، ومنتجات صناعة تكنولوجيا المعلومات وغيرها. وأكد كذلك على أهمية تعزيز التعاون في المجال السياحي بين البلدين الصديقين، من خلال تشجيع تبادل الوفود والأفواج السياحية، علماً بأن الأردن يمتلك مقومات سياحية في مختلف المجالات الترفيهية والعلاجية والدينية.

وتحدث المهندس باسم فراج مبيناً أن الأردن يمتلك موقع جغرافي مميز يؤهلة لتبوء بوابة ومركز رئيس للتجارة والخدمات في المنطقة، وأشار إلى إرتباط المملكة بعضوية مجموعة من الاتفاقيات الاقتصادية الدولية والاقليمية التي تتيح العديد من المزايا والاعفاءات التي من شأنها تحفيز التجارة الدولية والاستثمار والتي تفتح أسواق لنحو مليار مستهلك، كاتفاقية الشراكة الأوروبية المتوسطية  واتفاقية منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى واتفاقيات التجارة الحرة مع كل من الولايات المتحدة وسنغافورة وتركيا وكندا.

وتطرق فراج إلى ما يتمتع به الاقتصاد الاردني من انفتاح على مختلف المستويات، داعياً الجانب الكوري للاستثمار في الأردن وخاصة في المناطق التنموية العديدة المتوفرة بالمملكة بمختلف تخصصاتها ومجالاتها، مشيراً إلى قطاع الطاقة المتجددة الذي يُعد من أبرز القطاعات الاستثمارية الواعدة في المملكة.

من جانبه تحدث رئيس الوفد الاقتصادي الكوري (شوي شونج كيونج) رئيس غرفة تجارة (شانجون) الكورية، مبيناً أن الأردن يتمتع بسمعة دولية عالية المستوى بالرغم من محدودية مصادره، وخاصة في مجال الخصخصة والاصلاحات الاقتصادية التي ينتهجها منذ سنوات عديدة والتي أدت إلى تعزيز بيئته الاستثمارية والاقتصادية.

وأكد رئيس الوفد الكوري على أهمية تعزيز وتطوير سبل التعاون الاقتصادي بين البلدين وزيادة الاستثمارات المشتركة وحجم التبادل التجاري فيما بينهما، خاصة في ظل ما تتمتع به المملكة من موقع جغرافي هام بين دول المنطقة، مبيناً أن كوريا تسعى بشكل متواصل لتعزيز علاقاتها الاقتصادية مع مختلف البلدان العربية.

كما تحدث السفير الكوري لدى المملكة (شين هيون سوك)، مؤكداً على ضرورة العمل بشكل جدي بين البلدين لتحقيق عدة أهداف أبرزها تأسيس لجنة مشتركة لمتابعة مصالح الطرفين على أعلى المستويات، وتأسيس خط نقل جوي وتشجيع التبادل السياحي بين البلدين، إلى جانب العمل على زيادة حجم الصادرات الأردنية لكوريا وخاصة في مجال منتجات زيت الزيتون ومنتجات البحر الميت.

وتناول أعضاء الوفد العديد من سبل تعزيز وتطوير العلاقات الاقتصادية بين الأردن وكوريا أبرزها العمل لإبرام اتفاقية تجارة حرة لتشجيع التبادل الاقتصادي والاستثماري بين البلدين الصديقين، وغيرها من مجالات الاستثمار وقطاعاته التي يمكن إنشاءها في المملكة من قبل الجانب الكوري.