غزة الفلسطينية …صمدت …في وجه الحرب العالمية …!!!

2014 08 19
2014 12 14

29 كتب سليم ابو محفوظ

فلسطين وطن الأجداد والآباء والجهد أعطوكي

على مر التاريخ والقرون الغابرة بنوكي

في القرآن نزلت آيات والأسراء أهلها قدسوكي

مباركة ٌ مقدسة ٌأرضها وما حولها لم يتركوكي

ثقافات مرت عبر القرون وعمر وأصحابه فتحوكي

فلسطين أرض ٌ خصبة  وللخيرات بالسكة حرثوكي

هبت من حولها  الرجال للعمل وبالتقديس أكرموكي

صلاح الدين وأجناده بعد إجتيازاليرموك حرروكي

فلسطين بأقصاها وقبة الصخرة الجميع  قبلوكي

بعد هرم العثمانيين قادة العرب لبلفور أوعدوكي

لتكون فلسطين لليهود وطن قومي فهيئوكي

لثورات مخطط لها سلحوا الهقانا والحرية سلبوكي

ثوار فلسطين عام 29 و36 و39 و42 حموكي

حرم عليهم السلاح الناري والابيض وبالدم فدوكي

قرب تنفيذ الوعد المشؤوم العربان والجواسيس سلموكي

ليهود المهجر والمستوطنين والهقانا وشتيرن باعوكي

بأبخس الأثمان كان مهرك وللعملاء والخون فوضوكي

زعماء عرب  نصبوا لعروشهم  أزلام خانوكي

عرب 48 ولاجئين لبنان وسوريا والاردن الأكثر تركوكي

ليعيشوا في دول الضيافة  القصرية  بعد أن هجروكي

غزة يا قطاع الاحرار عليك فرضوا الحصار وجوعوكي

لفترة وجيزة  بعد التهدئة  الكل من شعبك  يعودوكي

ولكن طال الأمد وفقد الأمل بعد أن العدو بجحافله داسوكي

ولكن لا يحرث الارض الا عجولها والثوار يحرروكي

ببنادقهم واصرارهم على العودة لفلسطين لاجئوكي

غزة كل العالم الذي يأتمر بامر الصهيونية ….تآمر عليكي

وغزة التحرير تشهد صواريخ العدو يا غزة دمروكي

والشجاعية دفعت الشهداء ثمنا ً لنذالة تآمروا عليكي

غزة العزة الكل لم يقصر بمباركة اليهود وقصفوكي

والبنيان  بسقوفها في رفح والبريج وخزاعه هدموكي

والشجاعية وعبسان وبيت لاهية كل ذلك من استهدفوكي

وخان يونس والشاطئ وكل تجمعات القطاع من قطنوكي

دمرت بيوتهم وشردت عوائلهم والمدارس سكنوكي

الحياة فقدت وكل من الحجر والبشر والشجر حرقوكي

يا عيب على مجتمع دولي بقرار اممي يا غزة تجاهلوكي

في رمضان تموز الماء بعد الصيام والتمر حرموكي

حال والله في العالم لم  ُيرى والكل بالتلفاز يشاهدوكي

جثامين متقطعة واشلاء متناثرة والمسعفين حملوكي

في سيارات الاسعاف لم تسلم من جيش العدو فصادوكي

بعد اربع اسابيع الادوية لغزة والتموين الهاشميين أغاثوكي

بقوافل رسمية بأمر الملك والحكومة والشعب أمنوكي

يا غزة هاشم  … الله معك والشهداء ارواحهم تنادوكي

العربان مولوا الحرب للعدو وبعضهم حاربوكي

فسحقا لكبيرهم  الذي على أنقاض غزة باللوم  رموكي

بولييفيا رئيسها وشعبها  معك بالمال والسياسة ساعدوكي

نتنياهو قدم  المبادرة ومصر فرضت لها والشروط سلموكي

وقف لاطلاق النار فرض مرتين والعدو  بجيشه غدروكي

غزة العزة ولكي الفخار ..والمجد يبنى بسواعد من حموكي

شعوب العالم تحركت  بالشوارع حماس هتفو … ليكي

القتال بقوته يحفظ  ماء الوجه  والكل يا غزة بالصمود ساندوكي

أيكفي ذلك والجرحى  في المشافي  مرافقيهم  لم ينسوكي

يا غزة هاشم  انتظري قدر الله العدو  بصواريخه لن يخوفوكي

صواريخ القسام وحماسها  أرعبت المستوطنين من عادوكي

فهم والله شرذمة  يدعمهم العالم  والكل من الاحرار هنأوكي

فالبناء قادم بعد تسجيل النصر البطولي …بماء الذهب أرخوكي

صادقي المؤرخين ليس كمن سبقوهم  في ميادين الوغى سجلوكي

فغزة لك كل العزة  بدماء شهدائك  واشلاء تناثرت على أراضيكي