فاخوري يرعى حفل تخريج برنامج تنمية المهارات القيادية لطلبة المدارس (IDG)

2015 08 14
2015 08 14
NG.JPGصراحة نيوز – رعى رئيس مجلس أمناء صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية عماد نجيب فاخوري حفل تخريج برنامج تنمية المهارات القيادية لطلبة المدارس في محافظتي العاصمة واربد في مسرح مجمع الملك حسين للاعمال.

ويهدف هذا البرنامج الذي ينظمه الصندوق بالشراكة مع مؤسسة Inspirational Development Group (IDG) الى تزويد طلبة المدارس الحكومية والخاصة منذ مرحلة مبكرة تسبق دخولهم إلى الجامعات بفرصة تمكنهم من بناء قدراتهم القيادية والريادية ، وذلك من خلال تدريبهم تحت إشراف متخصصين من مؤسسة Inspirational Development Group (IDG) البريطانية.

رئيس مجلس أمناء صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية عماد نجيب فاخوري قال في كلمته إن الصندوق يضع الشباب على سلم اولوياته، من خلال حزمة من البرامج والمبادرات التي أطلقها ودعمها ونفذها تحت شعاره هذا العام ( مواطنون فاعلون.. قادرون على الابتكار..مؤهلون للعمل) وذلك بهدف تكريس الثقافة المدنية و ثقافة العمل التطوعي والمسؤولية الاجتماعية، وتحفيز طاقات الابداع والتميز لدى الشباب وتنمية مواهبهم وتشجيعهم على الريادة والابتكار، وذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم.

وأضاف فاخوري إن الصندوق يهتم ببرامج تأهيل الشباب وتنمية قدراتهم لتمكينهم من تحويل ما يمتلكونه من افكار خلاقة الى مبادرات ومشاريع تخدم مجتمعاتهم المحلية، حيث يعمل الصندوق ومن خلال (12) برنامجاً متنوعاً من بينها البرنامج الذي نحتفل بخريجيه اليوم ومجموعة من البرامج الذي ينفذها، اما في مجال تقديم الدعم المالي واللوجستي فقد تمكن الصندوق من خلال نافذة التمكين الشبابي وجائزة الملك عبدالله للانجاز والابداع الشبابي وبرنامج دعم مشاريع التخرج لطلبة الجامعات الاردنية من مساعدة الشباب على تحويل افكارهم المبتكرة من احلام الى مشاريع ريادية او مأسسة وتطوير مبادراتهم الناجحة ، اضافة الى البرامج التي تنفذها هيئة شباب كلنا الأردن وهي ( من أجل الأردن نتطوع ) الذي وفرّ الفرصة منذ بداية العام لـ (6800) شاب وشابة للمشاركة في اعمال تطوعية ، و(شبابنا منتج)، (أدوار تنظرنا) ، و(صوت الشباب الأردني) و(رسل الاعتدال والوسطية) ، اضافة الربرنامج رفع قدرات الشباب باللغة الانجليزية.

وتحدث فاخوري عن دور الشباب في محاربة الارهاب والتطرف بما يمتلكونه من معارف ومهارات من خلال نشر مبادئ وقيم الحوار والاعتدال والتسامح والانفتاح والتعدديه ونبذ خطاب الكراهية.

مديرة دائرة البرامج والمبادارت في الصندوق نور الحمود قالت نحتفل اليوم بتخريج الفوج الثالث من برنامج تنمية المهارات القيادية لطلبة المدارس والذي يأتي متزامناً مع الاحتفالات في اليوم العالمي للشباب من خلال الاستثمار المبكر في (210) طالب وطالبة وتزويدهم بمهارات تمكنهم من بناء قدراتهم القيادية والريادية.

واضافت الحمود تضمن البرنامج التدريبي مجموعة من المحاور ركزّت على القيادة وتأثيرها ، الرؤية الاستراتيجية ، انماط القادة واكتشافهم ، المهارات السلوكية للقائد والتعامل مع التغيير .

واشارت الحمود لقد تميز البرنامج هذا العام في تنفيذه لأول مرة في محافظتي اربد والعقبة بالاضافة الى محافظة العاصمة مما اتاح الفرصة لاكبر عدد من المحافظات في المشاركة.

وتمنت الحمود أن يستطيع الطلبة بناء قدراتهم من خلال هذه المهارات المتمثلة في القيادة وادارة الوقت ومهارات الاتصال والعمل ضمن الفريق الواحد وبالتالي تكون أرضية لقصص نجاحات شبابية نراها في المستقبل والتي رأينا باكورة افكار لها في عزم المشاركين تنفيذ مبادارت في مجتمعاتهم تهدف الى تعليم اقرانهم من الطلبة وتوعيتهم في المهارات التي تم اكتسابها.

وقال الطالب أحمد جرادات أحد المشاركين في البرنامج من محافظة العقبه إن فرصة المشاركة في البرنامج أتاحت له فرصة اكتساب مجموعة من المفاهيم الجديدة في مجال القيادة والريادة تمثلت في الحوار والعمل ضمن فريق جماعي ومهارات الاستماع والتعامل مع الآخر والتي ستأثر مستقبلاً على سلوكه وسينقلها لزملائه بالمدرسة واصدقائه ومجتمعه من خلال مبادرة ” العقبة عقبتنا ” التي ينوي اطلاقها مع احد زملائه المشاركين في البرنامج.

وشكرت شيماء بني حمد احدى المشاركات في البرنامج من محافظة اربد صندوق الملك عبدالله الثاني لاتاحته الفرصة لها للمشاركة في هذا البرنامج والذي يمثل استثمار مبكر بالموارد البشرية واستغلال للمواهب الشابة في مثل هذا العمر ، واشادت بجميع النشاطات العملية التي نفذت في البرنامج والتي ستكون عوناً للطلبة في المستقبل وحياتهم العملية.

KI.JPG NH.JPG GH.JPG HY.JPG ER.JPG