فاخوري يلتقي السفير السعودي الصالح

2015 03 12
2015 03 12

8صراحة نيوز – التقى المهندس عماد نجيب فاخوري وزير التخطيط والتعاون الدولي في مكتبه الدكتور سامي الصالح سفير المملكة العربية السعودية في عمان.

وأكد الوزير فاخوري على عمق وتميز العلاقات الثنائية التاريخية والاستراتيجية التي تربط البلدين الشقيقين على مختلف المستويات بدعم وحرص من قيادتي البلدين الحكيمتين جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين وأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظهما الله.

وقدم وزير التخطيط والتعاون الدولي شكر وتقدير الحكومة الاردنية للمملكة العربية السعودية الشقيقة لوقوفها الدائم الى جانب الاردن في مختلف الظروف السياسية الاقتصادية وعلى دعمها المتواصل للمملكة الاردنية الهاشمية ومساهمتها في المنحة الخليجية المخصصة للأردن من خلال تخصيص مبلغ (1.25) مليار دولار لتمويل مشاريع تنموية في الاردن في قطاعات مختلفة يجري تنفيذها حالياً، بالإضافة الى المنحة المقدمة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود رحمه الله لتمويل إعادة انشاء الطريق الدولي الزرقاء- الازرق- مركز العمري الحدودي. واشاد وزير التخطيط والتعاون الدولي بالدور الذي يقوم به الصندوق السعودي للتنمية في إدارة تنفيذ هذه المنح ودعمه المتواصل للأردن.

كما شدد وزير التخطيط على اهمية الدعم المقدم من المملكة العربية السعودية الشقيقة في مساعدة الاردن في مواجهة التحديات الاقتصادية والمالية التي يواجهها، ومكنته من الاستمرار في تنفيذ المشاريع التنموية ذات الاولوية وخصوصاً في هذه الظروف التي تعاني فيها المنطقة من حالة من عدم الاستقرار السياسي والامني والتداعيات التي فرضتها الازمة السورية على الاوضاع الاقتصادية والمالية في الاردن، معبراً عن تطلع الاردن لاستمرار التعاون والتشاور مع الاشقاء السعوديين في القضايا ذات الاهتمام المشترك.

ومن جانبه اكد السفير السعودي عن استمرار المملكة العربية السعودية بالوقوف دائما الى جانب الاردن والاستمرار في تقديم كل ما من شانه دعم الجهود التنموية التي تبذلها الحكومة الاردنية وخصوصا في ظل الظروف الاقليمية التي تعاني منها المنطقة وما نتج عنها من تحديات امنية واقتصادية. وأكد على دعم المملكة العربية السعودية لجهود الاردن في اعداد خطة الاستجابة الاردنية للأزمة السورية للعام 2015 والتي تعنى بتحديد أولويات الدعم الخارجي للمملكة للمجتمعات المستضيفة واللاجئين السوريين ودعم الخزينة، حيث تم حصر ما يحتاجه الأردن خلال العام 2015 بحوالي 2.9 مليار دولار أمريكي.

كما بحث الجانبان برامج الدعم السعودي المختلفة للأردن وتقدم سير العمل والاولويات المقبلة مؤكدا استمرار التنسيق والتعاون بين البلدين الشقيقين.