فاخوري يلتقي المبعوث الفرنسي الخاص لقمة التغير المناخي في باريس

2015 09 07
2015 09 07

IMG_9223صراحة نيوز – التقى وزير التخطيط والتعاون الدولي المهندس عماد نجيب الفاخوري في وزارة التخطيط والتعاون الدولي السيد ستيفان جومبيرتز المبعوث الفرنسي الخاص لقمة التغير المناخي في باريس (COP21) في الشرق الاوسط وشمال افريقيا والسفيرة الفرنسية في عمان كارولين دوما والوفد المرافق.

وتأتي هذه زيارة المسؤول الفرنسي للأردن لحشد التأييد ونشر الوعي والالتقاء بالجهات المعنية بالتغير المناخي من كافة القطاعات واستعرض الطرفان العلاقات الثنائية بين البلدين فيما يتعلق بالتغير المناخي ودور الاردن في الحد من آثار التغير المناخي ممثلة بالمشاريع القائمة والمستقبلية في قطاعات المياه والطاقة والبيئة وادارة النفايات الصلبة.

وقدم وزير التخطيط والتعاون الدولي الشكر للحكومة الفرنسية على الدعم المقدم للأردن ضمن مبادرات التغير المناخي، حيث استعرض الوزير الفاخوري خارطة الطريق الاقتصادية والتنموية المتمثلة في وثيقة الاردن 2025 والعمل الجاري على اعداد البرنامج التنموي التنفيذي 2016-2018 للحكومة وبرامج تنمية المحافظات 2016-2018 والتوجه نحو اللامركزية واضافة الى التحديات الاقتصادية الراهنة والتبعات الإنسانية والمالية والاقتصادية والاجتماعية التي يتحملها الأردن نتيجة الأوضاع السائدة في المنطقة وآثارها السلبية على المناخ والبيئة وجهود الحكومة الحالية لإعداد خطة الاستجابة الاردنية القادمة 2016-2018.

وأشار الوزير الفاخوري الى الجهود التي يبذلها الاردن للحد من التغير المناخي وخاصة المشاريع المتعلقة بالنقل، والمياه والطاقة المتجددة وادخال السيارات الهجينة والكهربائية، معرباً عن أملة بإيجاد السبل الكفيلة لدعم الجهود الاردنية في هذا المجال.

من جانبه اكد جومبيرتز على ريادة الاردن في مجال التعامل مع التغير المناخي، حيث ابدى إعجابه بنجاح المشاريع التي لها علاقة بالتغير المناخي خاصة مشاريع الطاقة المتجددة واثرها الاقتصادي والاجتماعي على الاردن والتي قام بزيارة احداها خلال الزيارة، كما تطرق جومبيرتز الى صندوق المناخ الاخضر (Green Climate Fund) والذي يهدف الى تمويل مشاريع تنموية للحد من آثار التغير المناخي.

ومن الجدير بالذكر بأن قمة التغير المناخي (COP21) سيتم عقدها خلال الفترة 30/11-11/12/2015 في باريس/فرنسا وتهدف الى الوصول الى توافق دولي للتعامل مع اثار التغير المناخي لكافة الدول، اعتبار مشاركات الدول المالية كاستثمار لكل دولة، تمويل المشاريع الخاصة بالتغير المناخي من خلال صندوق المناخ الاخضر (Green Climate Fund)، احتضان المبادرات المحلية والاقليمية في هذا السياق لتعزيز مشاركات الدول.

من جانبها اكدت السفيرة الفرنسية على عمق العلاقات مع الاردن، وأبدت استعداد بلادها الاستمرار في دعم الاردن خاصة فيما يتعلق بموضوع التغير المناخي، حيث تقوم الحكومة الفرنسية ومن خلال الوكالة الفرنسية للتنمية بتمويل مشاريع تساهم في الحد من التغير المناخي في قطاعات المياه، الطاقة والتنمية الحضرية. وحضر اللقاء السيد سيرج سنيرتش مدير الوكالة الفرنسية للإنماء والسيد تيري لايبيستير من مكتب الوكالة في عمان.