فاخوري يلتقي المدير التنفيذي للوكالة الدولية لضمان الاستثمار

2015 04 05
2015 04 05

MIGA meetingصراحة نيوز – ماجد القرعان

اجتمع وزير التخطيط والتعاون الدولي المهندس عماد نجيب الفاخوري بالسيدة كيكو هوندا، المدير التنفيذي للوكالة الدولية لضمان الاستثمار (MIGA)، إحدى المؤسسات الخمس التابعة لمجموعة البنك الدولي، لمناقشة موضوع زيادة التعاون مع الوكالة، وزيادة نشاطاتها في الأردن.

واستعرض الوزير الفاخوري خلال الاجتماع رؤية الأردن 2025، والخطوات التي ستتخذها الحكومة لإعداد البرنامج التنفيذي للمرحلة المقبلة للأعوام (2016-2018) والتي تستند الى رؤية الاردن 2025 ، كما أوضح حجم التحديات الناجمة عن استضافة اللاجئين السوريين في المملكة، وخاصة المجتمعات المستضيفة، وتبعات استمرار وتزايد آثار الأزمة السورية، مطالباً مجموعة البنك الدولي بكافة مؤسساته النظر في مساعدة الأردن كونه من الدول المستضيفة الأكثر تضررا من هذا اللجوء، حيث ينسجم طلب الأردن بالحصول على المساعدة مع أولويات عمل الوكالة، حيث أن مسألة تصنيف الأردن من الدول ذات الدخل المتوسط-الأعلى (upper middle income) تحرم الأردن من الوصول الى أدوات ونوافذ تمويلية وتمويل ميسر في الوقت الذي نحن بأمس الحاجة للوصول الى كافة مصادر التمويل الدولي الميسر المتاح وخصوصا المنح نتيجة الآثار المتراكمة لهذه الأزمة.

ومن جانبها، عبرت هوندا عن تقديرها العميق للأردن ودوره الاقليمي والعالمي بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني وللأعباء التي تتحملها المملكة كواحة امن واستقرار يشهد لها العالم، وأكدت هوندا التزام الوكالة بزيادة دعمها للأردن، من خلال أبرز الخدمات التي تقدمها الوكالة وهي إصدار “ضمان ضد المخاطر السياسية”، حيث ستستهدف الوكالة مشاريع المتجددة ومشاريع البنية التحتية التي تنفذ من خلال اسس الشراكة بين القطاعين العام والخاص، حيث تبلغ المحفظة الاستثمارية القائمة للوكالة في الأردن 213 مليون دولار أمريكي، وتسعى الوكالة لزيادة حجم عملياتها بالأردن، اضافة الى دعم تسويق الاردن استثماريا وتقديم المساعدات العينية لتحسين بيئة الاستثمار.

وأكد الجانبان على أهمية تعزيز الجهود المشتركة بين الحكومة والدول المانحة والمؤسسات التمويلية الدولية بهدف زيادة قدرة المملكة على استقطاب الاستثمارات الخارجية وتوفير بيئة جاذبة تستقطب الاستثمارات، مما يساهم بحل مشكلتي الفقر والبطالة وخلق فرص عمل للأردنيين وتحسين مستوى المعيشة.