فتاة العالم العربي المثالية

2014 12 06
2014 12 06

17صراحة نيوز – في مؤتمر صحفي ضخم بفندق كوستا دي سول أقيم مؤتمر صحفي بدولة الكويت للترويج لمهرجان السياحة العربية ودعوة الأشقاء العرب بالكويت لحضور المهرجان وزيارة مصر، وتم عرض فيلم تسجيلي أعد خصيصاً للحدث عن العلاقة الوطيدة بين البلدين الشقيقين استرشادا برؤية امير البلاد الشيخ صباح الاحمد لدعم أسس الدولة المدنية في مصر، ومد أواصر العلاقات الثقافية والفنية والادبية وتشارك فيه الكويت بمجموعة من مبدعيها في الثقافة والفنون والآداب.

وقالت مدير عام شركة “سكوير ريس” رقية الزيد، خلال مؤتمر صحفي بحضور ممثل السفارة المصرية محمد جابر، ورئيسة المهرجان الدكتورة حنان نصر ورئيس مجلس أمناء المؤسسة العربية لتنظيم العلاقات التجارية والتبادل الثقافي والأمين العام العمارني يوسف الأنصاري، للتعريف بالمهرجان وللترويج لهذا الحدث العربي والاقليمي والذي تشارك فيه 22 دولة عربية والعديد من الشخصيات، قالت “الزيد” إن المهرجان يقام برعاية وزارة السياحة المصرية وهيئة تنشيط السياحة ومجلس الوحدة الاقتصادية في جامعة الدول العربية ومحافظة الاقصر والمؤسسة العربية لتنظيم العلاقات التجارية والتبادل الثقافي وموسوعة التكامل الاقتصادي العربي الافريقي بجامعة الدول العربية.

وأضافت الزيد أن مشاركة الكويت تأتي من منطلق حب أهل الكويت لمصر ورغبتهم في دعمها ومد أواصر العلاقات الثنائية بين البلدين، هذه العلاقات التي تمتد بجذورها في أعماق التاريخ

من جانبه قال المستشار العمارني الأنصاري إن قوة الدول التي أثبتها التاريخ الحديث تكمن في شعوبها ودور مؤسسات المجتمع المدني ومن خلال تلك المؤسسات نستطيع خلق علاقات حقيقية تؤدي للتكامل الاقتصادي والفكري والثقافي.

وأضاف الأنصاري “اذا اردنا وحدة الدول العربية فلابد من فهم ثقافة الآخر واذا حدث تقارب ما بين الثقافات وتمت الوحدة من خلال هذا استطعنا خلق نوع من التفاهم”، مشيراً الى ان التبادل الثقافي يتم فيه احترام تقاليد ومعتقدات الآخر والتعامل معه من هذا الاساس، لافتاً الى ان مهرجان السياحة العربية يستهدف تنشيط السياحة بين الدول العربية والذي يعكس مزيجاً بين الحضارة المصرية القديمة وبين عراقة وأصالة الحضارة العربية.

وأشار الى ان المهرجان سيشهد فعاليات سياحية متحركة على ضفاف النيل لتظهر مصر هبة النيل في ثوبها السياحي الجميل ويتم التعريف بالسياحة النيلية لكل الدول العربية، لافتاً الى ان تبادل الثقافات في هذا التجمع يشهد مزيجاً من تفاهم الثقافات ما يؤدي الى احداث أثر مباشر وتقارب في الفكر العربي.

بدورها قالت رئيسة المهرجان الدكتورة حنان نصر ان المهرجان يستهدف لمّ الشمل العربي في حدث من الأحداث المهمة التي تهم الساحة العربية ثقافياً وفنياً وأدبياً، لافتة الى انه يقام تحت رعاية حكومية كبيرة بمصر كل عام وانضم اليها هذا العام مجلس الوحدة الاقتصادية لاضافة اسبوع ثقافي للمهرجان الذي يضم في فعالياته اقامة ليال ثقافية وامسيات شعرية وادبية وعروض ازياء تراثية ومعارض فنون تشكيلية ومعارض لكل الحرف والمشغولات اليدوية التي تحاكي ثقافات الشعوب العربية.

ولفتت نصر الى ان من أهم فعاليات المهرجان اختيار فتاة العالم العربي المثالية وهي مسابقة غيرت مفهوم المسابقات التي تتم في العالم كله، فهي مسابقة للفتاة العربية لاظهار ما وصلت اليه من ثقافة وحضور تحت شعار دعوة للحشمة والثقافة وتلقي الضوء على المفهوم الحقيقي لمثالية الفتاة العربية بعيدا عن الاتجاهات الغريبة عن مجتمعنا العربي الشرقي.

واشارت الى ان الهدف من المسابقة هو بث الروح المثالية لدى الفتيات وجعل الفائزات قدوة لغيرهن ومثلا يحتذى به، واظهار دور التعليم والثقافة في بناء الشخصية، والتوجه باتباع السلوك القويم والبعد عن التيارات الغربية والتمسك والالتزام بالتوازن النفسي لدى الفتاة العربية، وإلقاء الضوء على ما وصلت اليه الفتاة العربية من علوم وثقافة محافظة على عاداتها وتقاليدها الشرقية، وأخيرا لمّ الشمل العربي في حدث مهم من الاحداث الثقافية الفنية السياحية العربية المشتركة.