فشل إئتلاف وطن ، المستقبل ، الوسط
السرور رئيسا وعطية النائب الأول

2013 02 10
2013 02 10
وكما توقع المراقبون ثبت ان غالبية الكتل البرلمانية التي استكمل تشكيلها عشية افتتاح مجلس الأمة هلامية وغير قادرة على التماسك أو الإلتزام بموقف موحد كما حصل في انتخابات رئيس مجلس النواب حيث فشل إئتلاف كتل ( وطن ، المستقبل ، الوسط  الاسلامي ) 70 نائبا من دعم ترشح أمين عام حزب الوسك الاسلامي محمد الحاج لمنصب رئيس مجلس النواب حيث فاز  بالمنصب النائب سعد هايل السرور في الجولة الثانية بحصوله على 80 صوتا مقابل 62 صوتا للنائب الحاج .

ورفضت اغلبية نيابية تزكية النائب الحاج نائبا أول لرئيس المجلس بناء على اقتراح تقدم بهد النائب عاطف الطراونة وترشح ثلاثة نواب لمنصب النائب الأول هم خليل عطية وخالد البكار  وعساف الشوبكي وحصل عطية في الجولة الأولى على 59 صوتا مقابل 43 صوتا للنائب البكار و 37 صوتا للشوبكي ما استعدى جولة ثانية الا ان النائب البكار اعلن انسحابه ففاز عطية بالتزكية .

وفي انتخابات النائب الثاني تنافس على المنصب النائبان نصار القيسي وطارق خوري واعيدت انتخابات الجولة لحدوث خلاف على عدد الأوراق في صندوق الاقتراع حيث فاز خوري بفارق صوت واحد على منافسه وحصل على 58 صوتا فيما حصل القيسي على 57 صوتا فيما احتل كل من النائبين محمد الردايدة وانصاف الخوالدة موقع مساعدي رئيس مجلس النواب