فك لغز جريمة قتل بالجويدة والقبض على القتلة

2015 04 29
2015 04 29

245760_eصراحة نيوز – البحث الجنائي يفك غموض جريمة قتل راح ضحيتها احد المواطنين في منطقة الجويدة ويلقي القبض على الجناة .

قال المركز الاعلامي في مديرية الامن العام انه بتاريخ 4/4/2015 ورد بلاغ لغرفة العمليات الرئيسية في مديرية شرطة شرق عمان بوجود جثة لمواطن امام احد المحال التجارية في احد احياء السكنية في منطقة الجويدة حيث تحرك فريق من المركز الامني المختص والبحث الجنائي ليتبين عند وصولهم ان الجثة تعود لمواطن من مواليد 1963 يعمل في احدى شركات الامن والحماية وانه يوجد على الجثة اثار لشده وعنف و جرى استدعاء المختبر الجنائي والمدعي العام والطبيب الشرعي الذي اكد وجود شبه جنائية وان المغدور قد تعرض للضرب بواسطة ادوات راضه في منطقة الراس اضافة الى وجود علامات للخنق على الجثة وهو مما ادى الى وفاته .

واضاف المركز الاعلامي انه بالكشف على مسرح الجريمة تبين ان الجثة كانت امام احد المحال لتجارية الذي تبين تعرضه للسرقة حيث تم تشكيل فريق تحقيقي خاص من شعبة بحث جنائي العاصمة للوقوف على كافة ملابسات الجريمة وكشف غموضها والقاء القبض على مرتكبيها حيث عمل الفريق منذ اللحظة الاولى على جمع المعلومات والادلة من مسرح الجريمة اضافة الى دراسة الاسلوب الجرمي لعدد من المشتبهين في قضايا السرقات الجنائية بعد ان تم ربط حادثة القتل بالسرقة .

وتابع المركز الاعلامي انه بالرغم من عدم ترك الجناة لادلة في مسرح الجريمة الا ان الفريق الخاص بالتحقيق قام بتوسيع نطاق المشتبهين وتوسع بالتحقيقات لحين حصر الاشتباه باربع اشخاص من ضمنهم حدث وجميعهم من ارباب السوابق الجرمية في قضايا السرقات الجنائية حيث قامت عدة فرق مداهمة بالقاء القبض عليهم جميعا في اوقات واماكن مختلفة وبالتحقيق معهم افادوا انهم خططوا سويا لسرقة احد المحال التجارية وعند مباشرتهم للسرقة قدم اليهم موظف الامن والحماية وحاول منعهم من ذلك فقام احدهم بضربه على راسه بواسطة اداة راضة وقام اخر بخنقه بواسطة قطعة قماش وقاموا جميعا بسحبه بالقرب من المحل التجاري وتابعوا سرقة المحل وغادروا المكان .

واشار المركز الاعلامي انه بعد انتهاء التحقيق جرى توديع المذكورين لمدعى عام محكمة الجنايات الذي قرر توقيف المذكورين مركز الاصلاح والتاهيل بتهمة القتل العمد .