فيلادلفيا تحتفل بالاستقلال و الثورة العربية ويوم الجيش

2015 05 21
2015 05 22

2015521145RN133صراحة نيوز – نظمت عمادة شؤون الطلبة في جامعة فيلادلفيا ، احتفالاً كبيراً بمناسبة عيد الاستقلال وذكرى الثورة العربية الكبرى ويوم الجيش مستذكرة البطولات التي سطرها الأردنيون والأمجاد التي بناها وأسسها رجالات الوطن مؤكدة أن الإحتفاء بعيد الاستقلال والثورة العربية الكبرى ويوم الجيش هو رمز للسيادة وتأكيد للإرادة الوطنية، وتضمن الإحتفال الذي رعاه الأستاذ الدكتور معتز الشيخ سالم رئيس الجامعة عدد من الفعاليات حيث أقيم سباق للضاحية شاركت فيه فرق ( الدفاع المدني، قوات الدرك، المنطقة العسكرية الشمالية،المنطقة العسكرية الجنوبية، بلدية اربد، سلاح المدفعية،نادي رجم الشامي،جامعة اربد الأهلية، جامعة فيلادلفيا ).

حيث قام رئيس الجامعة بتتويج الفائزين بسباق الضاحية وتكريمهم، كما تضمن الإحتفال عملية إنزال جبلي من سطح بناية البرج في الجامعة بإشراف ومشاركة فرقة العمليات الخاصة للقوات المسلحة ومجموعة من طلبة الجامعة المشاركين في جائزة الحسن للشباب، كما قام الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة بافتتاح المعرض الفني الذي نظمته مشرفة وطلبة المرسم الجامعي بهذه المناسبة حيث عرضت مجموعة من اللوحات الفنية المرسومة بالألوان الزيتية وألوان الإكريليك كما عرضت مجموعة من اللوحات الفوتوغرافية لمناظر مختلفة من طبيعة الأردن الخلابة، بعدها توجه راعي الحفل إلى الصالة الرياضية حيث أقيم حفل فني ابتدأ بالسلام الملكي وآيات من الذكر الحكيم وكلمة طلبة الجامعة ألقاها رئيس مجلس الطلبة الطالب أحمد أبو فارس تلاها كلمة الجامعة ألقاها الدكتور مصطفى الجلابنة عميد شؤون الطلبة رحب من خلالها بالحضور وتهنئة قائد البلاد جلالة الملك بعيد الاستقلال وقال فيها : الإستقلال مناسبة تؤكد لنا أن الأردن هو الدولة والوطن والهوية والمكانة، الاستقلال هو مكانة الأردن على الصعيد الإقليمي والدولي التي عززتها جهود جلالة قائد المسيرة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين بمواقفه الحقة ووسطيته ومرونته في التعامل مع ما يحدث على صعيد الجبهة الداخلية وعلى مستوى الإقليم. وأردف قائلاً : ذكرى الاستقلال هي الجيش العربي بأمجاده وأفعاله، بألويته وكتائبه، هو اللطرون وباب الواد هو المكبر، وأرض الكرامة تشهد، الإستقلال هو وابل الرصاص المنهمر من السماء والأرض على صدور أبطالنا هو القصيد والنشيد والهتاف والزغاريد كما تضمن الحفل فقرة فنية غنائية وطنية قدمتها فرقة جامعة فيلادلفيا وفقرة غنائية فلكلورية قدمتها فرقة جامعة اليرموك.

وقد حضر الإحتفال الأستاذ الدكتور مستشار الرئيس والسادة عمداء الكليات والدكتور جون مي مدير الجائزة الدولية والسيدة سمر كلداني مديرة مكتب جائزة الحسن للشباب وعدد من الضيوف وأعضاء الهيئتين التدرسية والإدارية وحشد كبير من طلبة الجامعة .