في راسون ال خطاب يرعى فعاليات ندوه الامن الاجتماعي

2014 08 06
2014 08 06
geصراحه نيوز – عاصم المومني – أشار محافظ عجلون عبد الله ال خطاب خلال المحاضره التوعويه التي نضمها مركز شباب راسون وبالتعاون مع ابناء المجتمع المحلي في مناطق راسون وبمشاركه مدير شرطه عجلون العقيد امجد الخريسات وحضور مدير شباب عجلون جبر العريقات ورئيس بلديه العيون محمد العبابنه ومجموعه كبيره من ابناء المجتمع المحلي في قرى راسون وبتنسيق من الدكتور منير الشويطر احد وجهاء منطقه راسون واكد ال خطاب خلال المحاضره الى ان العنايه المستمرة في سبيل الحفاظ على الأمن والاستقرار، يعد جوهر النمو والتطور والتطلع إلى مستقبل واعدبإذن الله ، حيث ساهم هذا الدعم والمساندة في انخفاض معدل الجريمة في نطاق المحافظة مما يعد انجازا جديدا يضاف إلى الانجازات التي حققتها وزارة الداخلية بكافه كوادرها الامنيه والاداريه ،

وقال مدير شرطه عجلون العقيد امجد الخريسات إن حفظ الأمن وتطبيق النظام والقانون وتأمين الحماية للمواطن والمقيم والحفاظ على الممتلكات من خلال تكثيف الدوريات الامنيه في المناطق ذات الأهمية والشوارع الحيوية في المحافظة، وتأمين الشوارع الداخلية والخارجية عن طريق نشر الدوريات والنقاط الأمنية، هي من أولويات المهام التي تضطلع بها شرطة مديريه عجلون ، إضافة إلى احترام حقوق الانسان وتحسين مستوى الخدمات المقدمة إلى المواطنين والمقيمين والتواصل معهم من خلال بناء شراكة مجتمعية حقيقة أساسها التعاون في كل ما من شأنه خير وصالح الوطن وأبناءه الأوفياء.

وذكر روحي الحياري من مرتبات قسم البحث الجنائي في مديريه شرطه عجلون أن شرطة المديرية وبالتعاون مع شرطة خدمة المجتمع تلعب دورا مهما في مجال التواصل مع المواطنين والمقيمين والاطلاع على احتياجاتهم وملاحظاتهم ، ويندرج دور شرطة خدمة المجتمع تحت مظلة مجموعة من المهام المنبثقة ، كمكتب المعاينة والتقييم الأمني ، ومكتب الدوريات الأمنية ، ومكتب التوعية والإرشاد الأمني ، ومكتب متابعة القضايا الاجتماعية والأسرية ، ومكتب رصد ومكافحة التسول والتشرد ، حيث تعنى هذه المكاتب في القيام بدوريات في الشوارع والأحياء السكنية والمنشئآت الهامة لتقديم المشورة والتوجيه فيما يخص السلامة لجميع فئات المجتمع ، هذا بالإضافة إلى رصد السلوكيات المؤدية لارتكاب الجريمة والتعاون مع الجهات المختصة بشأنها ، وحصر المحلات والورش والمؤسسات لمخاطبة أصحابها بشأن إجراءات الأمن والسلامة فيها .

وإجراء المسح الأمني لمواقع تركز الجريمة للتعرف على الأسباب من أجل إيجاد الحلول المناسبة لمواجهتها والقضاء عليها ، بالإضافة إلى التواصل مع أفراد المجتمع عن طريق المدارس والمجالس والأندية والمراكز الاجتماعية والصحية كذلك. وحدة سكنية‏,‏ وقد ثبت أن العلم بالقانون يأتي بنتيجة إيجابية في تقليل عدد القضايا في المحاكم وضبط المعاملات بين الناس.

واختتم الدكتور منير الشويطر منسق اللقاء دورا في حماية الشباب ودعمهم للمساهمة في بناء مستقبل أفضل للمملكة ، حيث يتم تقديم المحاضرات التوعوية والتثقيفية الأمنية لطلبة المدارس بمختلف المراحل ، كما يتم بالتنسيق مع المهتمين في الشان السلوكي ووزارة التربية والتعليم لإجراء زيارات ميدانية متبادلة لطلبة المدارس للمديرية وعمل جولات تعريفية لهم مشيدا أوقاتهم فيما يفيدهم ويرفع من قدراتهم وهواياتهم .