قبول الحروب عضوا شريطة التزامها بالنهج الديمقراطي
اشهار كتلة التجمع الديمقراطي للاصلاح النيابية

2013 02 04
2013 02 04

اعلن 32 نائبا اشهار كتلة نيابية باسم ” التجمع الديمقراطي للإصلاح” هي الأولى التي يتم تشكيلها فيما التوقعات ان يتشكل نحو 7 كتل برلمانية

وترشحت معلمات ان كتلة التجمع الديمقراطي ستعقد اجتماعا بعد ظهر يوم غد الثلاثاء لانتخاب رئيسا للكتلة ونائب له وناطق اعلامي باسمها .

وتتلخص القواسم المشتركة التي جمع اعضاء الكتلة والتي يغلب عليها النهج اليساري انهم مع ضخ دماء جديدة لتولي رئاسة مجلس النواب واعضاء المجلس الدائم وتبني مطالب الحراكات الشعبية السلمية وان اولويات عملها تتركز على تطوير النظام الداخلي للمجلس لمنع تغول رئيس المجلس كما قال احد الاعضاء واعطاء الاولوية بالنسبة للقوانين لكل من قانون الانتخابات النيباية والضمان الاجتماعي والمالكين والمستاجرين اضافة الى فتح جميع الملفات التي تدور حولها شبهات فساد فيما ترى ان في المجلس السابع عشر رصة لوضع البلاد على ‘السكة الصحيحة وإنقاذها من التدهور والفوضى والانهيار والعنف الذي عصف ببعض بلدان الربيع العربي الأخرى . وفي توضيح للنائب جميل النمري قال  ان الكتلة تمثل إرادة التغيير والإصلاح الشامل، وأفكارا للتقدم والتنوير والديمقراطية والعدالة الاجتماعية والمواطنة والمساواة وتكافؤ الفرصويعتبرون ان ا صلاح مجلس النواب يعد نقطة البداية للإصلاح التي يتوقعها الرأي العام، ومنها ‘عدم عودة رئاسات سابقة تعاقبت على المجلس’، وتثبيت إرادة التغيير في الانتخابات الداخلية للرئاسة والمكتب الدائم.

كما يتوافق اعضاء الكتلة على رفض كافة الامتيازات النيابية ويدعون الى وضع سياسة للتقشف والترشيد والرقابة الداخلية  ورفع كفاءة العمل  وإنشاء لجان دائمة جديدة، مثل لجنة النظام والسلوك ولجنة الأمن والدفاع ولجنة للموازنة تختلف في مهامها عن اللجنة المالية والاقتصادية.

وفي الشأن الاقتصادي يرى اعضاء الكتلة  إنه بات من الضروري وضع سياسة اقتصادية جديدة للسلطة التنفيذية تقوم على اقتصاد السوق الاجتماعي  من خلال الجمع بين السوق الحرة والمسؤولية الاجتماعية  للنهوض بالتنمية ورفع الإنتاجية وترشيد الاستهلاك  وتوجيه الاستثمار للمشاريع المشغلة لليد العاملة.

ويطالب اعضاء الكتلة بالعودة  إلى النمط التصاعدي في ضريبة الدخل  وتخفيض بعض أنواع ضريبة المبيعات  وإدخال التأمين ضد البطالة  إضافة إلى تطوير أنظمة الحماية الاجتماعية  ودعم الفقراء وكبح الأسعار وأن تتصدر مهمة التشغيل وخفض البطالة بين الخريجين برامج الحكومة للإصلاح وإعطاء الأولوية لمراجعة قوانين ذات أهمية اجتماعية مثل قانون الضمان الاجتماعي  وقانون التقاعد المدني والعسكري  وإعطاء أولوية قصوى لتعديل منصف لقانون المالكين والمستأجرين.

وبحسب احد اعضاء الكتلة الذي فضل عدم الاسارة اليه ان قبول النائب رولا الحروب ضمن الكتلة جاء بناء على مفاهمات غير مباشرة بان تلتزم بقرارات الكتلة التي يتم اتخاذها ديمقراطيا .

وتاليا اسماء اعضاء الكتلة باسل العلاونة

عطيوي المجالي

سمير عويس

جميل النمري

يوسف القرنة

مصطفى حمارنة

فارس هلسة

رولا الحروب

حسن عبيدات

جمال قموة

هند الفايز

عاطف قعوار

مصطفى شنيكات

إبراهيم شحاحدة

رائد الخلايلة

مازن الضلاعين

محمد شديفات

عدنان العجارمة

محمد السعودي

علي السنيد

مصطفى الرواشدة

عبد الجليل العبادي

نايف الخزاعلة

عبدالله الخوالدة

محمد الخصاونة

سمير عويس

طارق خوري

منير زوايدة

حديثة الخريشة

زيد الشوابكة

نايف الليمون

عامر البشير

محمد الزبون