قرار العناني الذي مكن اشخاص من تحقيق مكاسب مالية بالملايين دون وجه

2016 06 25
2016 06 26

jkصراحة نيوز – ماجد القرعان

منذ ان قررت اعلن نائب رئيس الوزراء وزير الصناعة والتجارة الدكتور جواد العناني ان الحكومة قررت فرض زيادة لصالح الخزينة على علبة السجائر بقيمة خمسة قروش في جميع مناطق المملكة باستثناء منطقة العقبة الخاصة التي تقرر زيادة سعر بيع العلبة فيها بـ عشرة قروش فان أي من شركات التبغ والسجائر لم تعمد حتى تاريخه الى طرح انتاج جديد بالدمغة الجمركية التي تأخذ بعين الاعتبار الزيادة الجديدة .

وذكر تجار ان ما يبيعونه الان هو من الانتاج السابق الذي يقوم وكلاء شركات التبغ والسجائر بتوزيعه عليهم وفق التسعيرة الجديدة ما يعني ان فرق السعر يعود لصالح الوكلاء ومن تشارك معهم في ترتيب ذلك سواء من داخل شركات الانتاج أو من جهات اخرى في تلميح الى انه قد يكون لموظفين رسميين علاقة بالأمر متسائلين في ذات الوقت عن الدور الرقابي للدولة لمنع حدوث مثل هذا التجاوز الذي مكن مجموعة افراد من تحقيق مكاسب مالية على حساب خزينة الدولة وجيب المواطن

وجاء في معلومات مؤكدة ان بعض وكلاء توزيع الدخان كانوا قد قاموا بتخزين كميات كبيرة قبل اعلان الحكومة بزيادة السعر ويقومون حاليا بتوزيعه على البقالات ومحلات السوبر ماركت ما يؤكد انهم كانوا على علم مسبق بقرار الحكومة رفع اسعار السجائر .

واشار احد المطلعين ان احد الوكلاء تمكن من تحقيق مكسب مالي زاد على مبلغ خمسة ملايين دينار خلال ثلاثة ايام فقط .

وجاء اعلان العناني خلال لقاء تم قبل خمسة ايام بحضور كل من وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور عماد فاخوري، ووزير الدول لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني، ووزير المالية عمر ملحس، ومحافظ البنك المركزي الأردني الدكتور زياد فريز، ومديرو المؤسسات الإعلامية ورؤساء تحرير الصحف اليومية حيث اشار الى ان الحكومة قررت زيادة اثمان السجائر بواقع 50 فلسا في المنطقة الجمركية (داخل أراضي المملكة) و100 فلس بمنطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.