قطر تستعد لاستضافة عمومية الإتحاد الدولي للسيارات في ديسمبر القادم

2014 07 26
2014 07 26

11صراحة نيوز – بدأ اتحاد السيارات والدراجات النارية برئاسة ناصر بن خليفة العطية في اتخاذ الخطوات الجادة والعملية لاستضافة الحدث العالمي الاكبر لموسم 2014 بالنسبة للرياضات الميكانيكية وهو استضافة اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الدولي للسيارات وحفل ختام الموسم الرياضي والذي يقام في الدوحة خلال الفترة من 1 وحتي 5 ديسمبر القادم . وقد تم الاستقرار علي مكان إقامة الحفل بفندق سانت ريجنس والذي سبق وان استضاف قبل عامين الاحتفالية الرائعة التي اقامها الاتحاد ايضا بمناسبة مرور 10 اعوام علي انطلاق جولة قطر للموتو جي بي والتي نالت اشادة دولية واسعة بعد ان اشاد الحضور من مختلف انحاء العالم بالتنظيم المثالي والذي جاء مبهرا للغاية .وتحظي الجمعية العمومية التي تقام في نهاية العام بأهمية بالغة لاسيما وانها المرة الاولي التي تقام فيها في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا اضافة الي حجم الحضور المتوقع ان يصل الي الدوحة خلالها حيث من المنتظر ان يتجاوز ال6 آلاف مدعو ما بين رؤساء الاندية والاتحادات المحلية من مختلف بلدان العالم بشقيها الرياضي والسياحي اضافة الي نجوم وابطال العالم في مختلف فئات رياضة السيارات والحائزين علي القاب البطولات المختلفة في الفورمولا1 والكارتينج والراليات بكافة انواعها وسباقات تسلق الهضاب وقوة التحمل وغيرها. كما من المتوقع ان تحظي الاحتفالية بتواجد اعلامي غير عاد سواء من الاعلام المقروء او المرئي والالكتروني لاسيما في حفل تكريم نجوم العالم وتجري اجتماعات الجمعية العمومية علي مدار ايام 1 و2 و3 ديسمبر بينما تقام احتفالية ختام الموسم يومي 4 و5 ديسمبر وهذه المرة الاولي التي يقام فيها الحفل علي جزئين حيث تم مراعاة ان يكون الجزء الاول منه مخصص لتكريم المنظمين واللجان المختلفة بينما الجزء الثاني سيشهد تكريم نجوم العالم وتوزيع الجوائز عليهم مع حفل عشاء .وتم إعداد برنامج سياحي شامل خلال تواجدهم بالدوحة يشمل زيارة متحف الفن الاسلامي والحي الثقافي بكتارا والاماكن التاريخية كما سيتم منح الجماهير فرصة الحصول علي توقيع نجوم العالم بمنطقة كتارا والتقاط الصور التذكارية معهم وتأتي هذه الاستعدادات المبكرة من جانب الاتحاد القطري رغبة منه في تنظيم حفل أسطوري بمعني الكلمة ليعضد من مكانة قطر وسمعتها العالمية والتي حصلت عليها داخل الاتحاد الدولي للسيارات والتي تكللت بحصول ناصر بن خليفة العطية علي منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي خلال الانتخابات التي اجريت العام الماضي بالعاصمة الفرنسية باريس والتي شهدت ايضا حفل ختام الموسم لعام 2013  وجاء اختيار الدوحة لاستضافة هذا الحدث العالمي لاول مرة في تاريخها خلال اجتماعات الجمعية العمومية التي استضافتها مدينة مراكش بالمملكة المغربية في ابريل الماضي بالاجماع وبعد منافسة مع عدد من الطلبات التي تقدمت بها العديد من الدول الاخري مثل المكسيك والبرازيل واستراليا وقبرص واليابان . ولقي الطلب القطري ترحيب كبير لدي الكثير من اعضاء الاتحاد الدولي والذين اعتبروا الموافقة علي اسناد الجمعية العمومية وحفل ختام الموسم بمثابة افضل تكريم للجهود التي يبذلها الاتحاد القطري برئاسة ناصر بن خليفة العطية لتطوير رياضة السيارات في منطقة الشرق الاوسط والعالم لاسيما لاسيما في ظل المجهودات التي بذلها الاخير عند رئاسته للجنة الكروس كانتري بالاتحاد الدولي ومساهمته في اعادة الحياة للبطولة بعد ان كادت في طريقها للتوقف بسبب كم الاعتذارات من الدول المستضيفة لجولاتها المختلفة .

من جانبه كشف ناصر بن خليفة العطية رئيس الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية عن تمنياته بان يكون الحدث العالمي الذي تستضيفه الدوحة نهاية العام الحالي بمثابة نقطة مضيئة في تاريخ الرياضات الميكانيكية القطرية في ظل ما يحظي به هذا الحدث من اهتمام عالمي كبير خاصة وان انظار عشاق اللعبة في جميع انحاء العالم ستكون موجهة صوب الدوحة حيث ستبث الاحتفالية علي الهواء مباشرة لعشرات القنوات الرياضية الكبري وقال العطية : صراحة كان هناك جهد كبير لاقناع اعضاء الجمعية العمومية للموافقة ع  لي طلبنا لاستضافة هذا الحدث خاصة بعد ان دخلت العديد من الدول الي دائرة المنافسة لتنظيمه لكننا والحمد وفقنا في الحصول علي ثقة الجميع بما فيهم الاتحاد الدولي للسيارات وتابع : لاشك ان الدعم الكبير من قيادتنا الرشيدة وفي مقدمتها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني امير البلاد المفدي وسمو الشيخ عبد الله بن خليفة آل ثاني للرياضة والرياضيين كان له الدور الاكبر في ان تكون الافضلية لملفنا واعتقد ان جميع الاتحادات باتت تدرك جيدا قدرات قطر في المجال الرياضي في ظل النجاحات والانجازات المتتالية في جذب البطولات والاحداث الرياضية العالمية الكبري  واوضح * العطية * صراحة المسألة بالنسبة لنا داخل الاتحاد تختلف عما يراه البعض في كون ان مجرد الاستضافة نجاح في حد ذاته لكننا نري اننا تجاوزنا هذا الامر لان هناك الكثير من المكاسب التي نتطلع الي تحقيقها في مقدمتها الترويج السياحي حيث من المنتظر ان يجذب هذا الامر الالاف من الحضور من مختلف انحاء العالم سواء اعضاء الاتحادات المحلية والقارية والمحلية وابطال عالم والجماهير , كما سيتم بث الحدث في العديد من وسائل الاعلام المختلفة وهو ما سيساهم في الترويج لبلادنا مجانا , اضف الي ذلك الجانب التسويقي الذي سيدر دخلا ماليا لنا واستطرد : كلنا امل في تكون هذه الاحتفالية مختلفة تماما عن سابقاتها وان تكون بمثابة حدث لا يتكرر ونحن بهذه المناسبة نوجه الشكر لكل من يمد لنا يد العون من الجهات المختلفة ونتوجه بالشكر في هذا الصدد لمعالي الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية وسعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني وسعادة صلاح بن غانم العلي وزير الشباب والرياضة وناصر الخليفي مدير عام قنوات bein sports