قمة اردنية أمريكية نهاية الشهر

2013 04 05
2013 04 05

يقوم جلالة الملك عبدالله الثاني بزيارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية يعقد خلالها في السادس والعشرين من نيسان الحالي لقاء قمة في البيت الأبيض مع الرئيس الأمريكي باراك اوباما لبحث العلاقات بين البلدين وسبل تطويرها، والتطورات الراهنة في منطقة الشرق الأوسط.

وتأتي الزيارة تعبيرا عن عمق علاقات الصداقة والشراكة التي تجمع البلدين الصديقين، وفي إطار التنسيق والتشاور المستمر بين جلالة الملك والرئيس أوباما حيال التطورات التي تشهدها المنطقة، خصوصا تداعيات الأزمة في سوريا والوضع الإنساني المتفاقم نتيجة لذلك.

وستتناول المباحثات عددا من القضايا، وفي مقدمتها جهود تحقيق السلام استنادا إلى حل الدولتين، والجهود التي يقودها جلالته لتحقيق الإصلاح الشامل في المملكة في مختلف المجالات.

ويتضمن برنامج جلالته خلال الزيارة لقاءات تجمعه مع أركان الإدارة الأمريكية، وقيادات الكونجرس بشقيه مجلس الشيوخ ومجلس النواب.