قورشة يلمح بتكفير الدرك -عيسى محارب العجارمة

2014 07 13
2014 07 13

107اتحفنا الدكتور امجد قورشة ببيان ناري داعشي الهوى والهوية ظلامي تكفيري تهديدي يهاجم من خلاله رجال الدرك بضراوة شديدة لفضهم اعتصام مسجد الكالوتي بالقوة حسب زعمه ويحسبهم لقمة طرية حان مضغها . حينما يهم المرء بالسفر داخل العاصمة عمان يحط رحاله في مجمع رغدان ليتخذ الوجهة المناسبة لمقصدة فيركب الباص او السرفيس المؤدي لغرضة . فاذا اراد غزو صويلح فلن يناسبه ركوب باص الزرقاء مثلا ، لانه سيرتب على نفسه هدر وقت ومال ان اخطى الركوب ، فمن السهل على الامي مثلا ان يسأل غيره عن وجهة الحافلة المناسبة لمقصدة . انا اعتبر نفسي اميا بجانب علم الدكتور امجد قورشة ، فذهبت للمكتبة لاستنطاق امام الحرمين الجويني من خلال كتابه وسفره القيم (غياثي الامم ) تحقيق عبدالعظيم الذيب رحمة الله ليفتيني في ركوب باص القيادة الشرعية الهاشمية للامة ومعي رجال الدرك وزملائهم بالجيش العربي والاجهزة الامنية وغالب سواد الشعب الاردني من شتى الاصول والمنابت . ومن خلال كلمة للشيخ القرضاوي بتقريض جهد المحقق عبدالعظيم الذيب يتطرق لحديث ضعيف لأمام دار الهجرة مالك (ان يفنى ثلثي الامة ليبقى الثلث ) واعتقد ان سياسة داعش ومن لف لفيفها كالدكتور امجد تقضي بالقضاء المبرم على ثلثي الامة ليسهل لهم الوصول لكراسي الحكم . فوجدت ضالتي بهذا الكتاب وان شروط الامامة والخلافة والزعامة جميعا منطبقة بالحاكم الشرعي للاردن جلالة الملك عبدالله الثاني لا كما يغمز ويلمز قورشة وان الدرك انما يدافعوا عن غزة قبل الاردن بفضهم الاشتباك حسب انزالنا لقواعد كتاب الغياثي على واقع الاردن ضمن ضرورات فقه الواقع . ان الحافلة التي يركبها الشيخ امجد تؤدي للزرقاء وانا والدرك نريد السفر لصويلح وهنا تفرقت بنا السبل فلا هو بصدد رفقتنا ولا نحن كذلك الامر المر . الشيخ امجد هو تلميذ للدكتور احمد نوفل المدرس بكلية الشريعة بالجامعة الاردنية الذي لم نعهد منه هجوما واساءة للاردن الهاشمي كتلميذه الغر الذي يؤمن اشد الايمان بسياسة حرق المراحل ويحاول ان يحوز نجوميته وشهرته في الشارع الشبابي الاسلامي بالاردن ولكنه اختار طريق التلميح بالتكفير للدرك وهذا هو الدرك الاسفل من النار وهو كلام حق مراد به باطل  . اذكر عام 1986 بأن مديرية التوجيه المعنوي قد قامت بتوزيع كتاب الاشاعة لمؤلفة الدكتور احمد نوفل على جميع وحدات وتشكيلات القوات المسلحة وكان زاد مغذيا لنا في معرفة بواطن وخفايا الحرب النفسية التي تشنها مخابرات العالم المتقدمة ومنها الموساد بطبيعة الحال . اخشى ان هجوم قورشة وتلميحة بتكفير الدرك هو ترجمة امينة لقواعد الحرب النفسية الحديثة التي تطورت اليوم بشكل مخيف لتفت في عضد جيشنا واجهزتنا الامنية وهذا ما يسمى بدس السم بالدسم . ان معركة غزة اليوم هي نتاج موجة التكفير والتدعيش والتهييج لمشاعر الامة ضد عدو يمتلك كافة ادوات التفوق الحربي والاستخباراتي والتكنولوجي الكاسح فوجدنا النتيجة المرعبة بشهادة مئات الاطفال بغزة وانشقت صدورنا حزنا والما على الوالد الذي يصيح بولده الشهيد الغض ( قوم يابا جبت لك لعبة ). فلو قام من اسس الذريعة لاسرائيل بشن حربها الظالمة هذه بدراسة كتاب الغياثي للامام الجويني وتصفحهة ضمن قواعد المصلحة العليا للامة وللامهات الثكالى لاؤلئك الشهداء الاطفال الابرياء لما قام بجهالته خدمة لمشروع داعشية المنطقة التي ستثبت الايام انها موسادية الصنع والمنشأ. قبل التصريح والتلميح بتكفير قوات الدرك نقول للدكتور امجد هون عليك فالمملكة الاردنية الهاشمية هي الاسلام السمح بكل ما تعنية الكلمة من معنى وهي من سيقوم بعون الله بتحرير القدس والمقدسات وان غدا لناظره قريب وللبيت رب يحميه . الله الوطن الملك