قيادات اخوانية تطالب بترجل همام سعيد

2015 10 28
2015 10 28

hamaaamصراحة نيوز – وقع مجموعة الحكماء في جماعة الإخوان المسلمين رسالة طالبوا فيها القيادة غير الشرعية التي يقودها همام سعيد بضرورة بحل قيادته وقيادة حزب جبهة العمل الإسلامي.

ووفقاً لمصادر مطلعة فإن مجموعة الحكماء داخل الجماعة طالبت بحل القيادة غير الشرعية قُبيل السابع من تشرين الثاني المقبل والا ستشكل ” إطارا تنظيميا جديدا ” للخروج من الأزمة .

ووجهت شخصيات قيادية اخوانية بارزة رسالة إلى المكتب التنفيذي لجماعة الإخوان المسلمين غير الشرعية، دعت فيه إلى اجراء اصلاحات فورية خلال شهرين.

ووقع على الرسالة كل من ؛ عبداللطيف عربيات، حسان الذنيبات، حمزة منصور، سالم الفلاحات، جميل أبو بكر، أحمد الكفاوين، خالد حسنين، فرج شلهوب، حكمت الرواشدة، غازي العواودة، عدنان حسونة، مصطفى نصرالله، زكي البشايرة، عبدالله فرج الله، أحمد المحارمة، علي حسين مرعي، سليمان محمد القاضي، فوزي الحوامدة، محمد الرجوب، محمد حسن البزور، غيث المعاني، فارس شبيب، ذياب أبو صيني، محمد حسان، كاظم عايش، عبدالحميد القضاة، ذياب عقل. وتضمنت الرسالة التي سلمت في التاسع من أيلول الماضي ” مبادرة الشراكة والإنقاذ ” الاقرار بوجود أزمة حقيقية داخل الجماعة، تتحملها أطراف عديدة وفي مقدمتها المكتب التنفيذي، الذي لم يتجاوب مع المبادرات السابقة في وقتها، ولم يستشرف مستقبل الجماعة.

واعادت تشكيل الهيئات القيادية التنفيذية الأولى في الجماعة والحزب، على أسس الشراكة الحقيقية في تحمل المسؤولية ومواجهة التحديات، شراكة تعتمد على الكفاءة والقدرة على حمل أهداف الجماعة ومشروعها من اخوة معروفين بروح التوافق، لفترة انتقالية لمدة عام، يصار فيها توحيد الجهود في مواجهة المرحلة وتهيئة الظروف والمناخات الملائمة لاجراء الانتخابات في الجماعة والحزب، وبما يضمن العمل على اجراء التعديلات اللائحية الضرورية.

وطالبت القيادات الإخوانية باعادة النظر بصلاحيات ومسؤوليات الحزب، بما يعزز استقلاليته، وانفتاحه على المجتمع، ويطلق يده في العمل السياسي والشعبي والنقابي، ويزيل مظاهر الازدواجية.

ودعوا إلى الاتفاق على ميثاق شرف ينظم العلاقات الداخلية ويعالج الاختلالات القيمية في سلوك الأعضاء ويحفظ حقوق الاخوة.