كاميرات أمانة عمان ” حماية وليس جباية “

2016 01 20
2016 01 20

444444333333333333333333صراحة نيوز – قال مدير دائرة الإدارة المشتركة بأمانة عمان الكبرى المهندس محمد الفاعوري أن تثبيت الكاميرات على الشوارع، هي عملية لفرض الرقابة المرورية الآمنة، كخيار يزيد من فرص حماية المواطنين لاسيما في الحوادث المرورية .

واشار إلى أن الأمانة وبالتعاون مع ادارة السير وضعت الكاميرات في الأماكن الخطرة التي تشهد حوادث متكررة، وتستهدف رصد المخالفات الخطيرة كقطع الاشارة الحمراء والسرعة الزائدة خاصة في التقاطعات المرورية الخطرة، مؤكدا أن الكاميرات من شأنها التأثير ايجابيا على مستوى السلامة المرورية على شبكات الطرق في العاصمة، وسلامة المواطنين ومستخدمي الطرق، وعلى الانسيابية المرورية على هذه الطرقات التي تشهد ازدحامات مرورية .

وبين الفاعوري أن الجهود الكبيرة التي تبذلها الأمانة بالتعاون مع دائرة السير الشريك الاستراتيجي لخدمة العاصمة خلال الفترة الماضية أدت الى تحسن ملموس في الواقع المروري برغم الازدياد الكبير والمتسارع في أعداد المركبات والذي يشكل تحديا حقيقيا للتحسينات المرورية.

وتشير الاحصائية الرسمية للدائرة الى انخفاض أعداد الحوادث الناتج عنها اضرار بشرية العام الماضي بنسبة 11بالمئة عن عام 2014، وانخفاض أعداد الاصابات الناتجة عن حوادث السير بنسبة 2 بالمئة لنفس الفترة، وانخفاض اعداد الوفيات الناتجة عن حوادث السير بنسبة 19 بالمئة .

ولفت الفاعوري إلى أن امانة عمان تعمل على تعزيز الشواخص التحذيرية بجميع المواقع التي يتم تركيب الكاميرات فيها، والتعاون مع إدارة السير بإطلاق حملات توعوية لتنبيه وتوعية المواطنين لتجنب ارتكاب المخالفات، لافتا الى ان الامانة نشرت العام الماضي نحو 22 كاميرا في أماكن مختلفة من العاصمة في الشوارع والجسور والتقاطعات الرئيسية ليس بهدف الجباية،= وإنما للحد من حوادث السير التي حصدت أرواح الكثيرين .