“كلنا ضد العنف الجامعي ” ندوة في جامعة جدارا

2013 03 26
2013 03 26
نظمَ نادي المحافظة على القران الكريم بالتعاون مع عمادة شؤون الطلبة في جامعة جدارا برنامج الملتقى الطلابي “كلنا ضد العنف الجامعي ”  بحضور رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد الطعامنة ونائب رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد الطعاني  ومساعد رئيس الجامعة الدكتور حابس حتامله وعميد شؤون الطلبة الدكتور أحمد المعابره وأعضاء الهيئة التدريسية .

  بدأت الندوة بالسلام الملكي وآيات من الذكر الحكيم  تلاها الطالب أسيد القاعود وقدم الطالب بكر النوافلة كلمة الطلبة بدأ كلمتهُ بالترحيب بالحضور وتقديم الشكر للجامعة على الجهود التي تبذلها من أجل الطالب .

  ثم عرف الدكتور إبراهيم المنسي بظاهرة العنف الجامعي بأنها من أخطر السلوكيات الجامعية التي ينتج عنها الإعتداء الجسدي، وإتلاف الممتلكات الجامعية والإعتداء اللفظي والشتيمة ، ثم تحدث عن العوامل والأسباب الرئيسية التي تقف وراء العنف الجامعي ومن أبرزها التعصب القبلي،وضعف الطالب في التحصيل الدراسي ،وعوامل عاطفية وعوامل إجتماعية وإعلامية .

  كما وأشار المنسي الى طرق العلاج للحد من هذه الظاهره والتي تتمثل بالعلاج التكتيكي عن طريق توعية الشباب بالتقيد بتعليمات الجامعة ، وإعطاء دور لرجال الأمن الجامعي وتدريبهم على فك النّزاع ،وتوعية الطلبة بالنتائج المترتبة عن حالات العنف، وتوزيع نشرات على الطلبة تبين مفهوم العنف واسبابه.

  وتحدث المنسي عن الطريقة الإستراتيجية للعلاج والتي تكمن في طرح مساق مهارات حياتية تبدأ من البستان وتتطور الى المرحلة الجامعية ،وعمل شراكات إستراتيجية مع الشباب، وبرنامج تمكيني للطلاب في إدارة بعض الأنشطة والفعاليات داخل الجامعة ،وطرح مبادرة حسن السلوك الجامعي وربطها بالمسار المهني وتعزيز دور العوامل الإجتماعية والإعلامية .

  ثم عرض نخبة من طلبة الجامعة ومضات خبراتية من تجارب بعض الطلبة ، وعرض أفلام من الفيديو تتحدث عن العنف في الجامعات والأسباب التي تقود الى العنف والنتائج التي يتوصل لها العنف .