كي مون يرحب بالجهود الاردنية لوقف النار في غزة

2014 07 28
2014 07 28

5نيويورك – صراحة نيوز – دعا الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون اليوم الاثنين من جديد الى تجديد الهدنة الإنسانية في غزة، مؤكدا على ضرورة اجراء حوار جاد يفضي الى رفع الحصار عن غزة وانهاء نصف قرن من الاحتلال الاسرائيلي لفلسطين.

وكرر كي مون طلبه بوقف اطلاق النار بشكل دائم لتمهيد الطريق لبدء مفاوضات شاملة.

ورحب في بيان صدر اليوم بدعم مجلس الأمن في بيانه الرئاسي الذي صدر صباح اليوم بجهود اردنية ودعا لوقف إطلاق النار الإنساني.

وقال البيان، انه وبعد الهدنة التي استمرت لمدة 12 ساعة يوم 26 الشهر الحالي، فان الامين العام يدعو جميع الأطراف إلى إطالة أمد تعليق القتال لفترة قابلة للتمديد إضافية لمدة 24 ساعة للسماح للجهود الإنسانية الحيوية للمتابعة، بما في ذلك عمليات الإغاثة، مضيفا “لقد عبر الطرفان عن رغبة جادة بشأن هذا الطلب ولكن لم يتوافقا بعد على توقيت تنفيذه”.

وطالب كي مون البناء على الهدوء الحالي حيث يحتفل الناس في جميع أنحاء العالم بمناسبة عيد الفطر بعد نهاية شهر رمضان المبارك وهو وقت للتغلب على الخلافات.

وأكد كي مون أن الإسرائيليين والفلسطينيين يتحملون مسؤولية ما وراء وقف الأعمال العدائية الجارية لبدء حوار جاد لمعالجة الأسباب الجذرية للصراع قائلا “هذا هو السبيل الوحيد في النهاية إلى كسر حلقة، على ما يبدو، لا نهاية لها من العنف والمعاناة. وهذا يعني وضع حد لحصار غزة، وفي نهاية المطاف إلى ما يقرب من نصف قرن من الاحتلال. وهو ما يعني على حد سواء أيضا الأمن لإسرائيل”.

وقال انه يحث الأطراف على الانصياع لدعوته ودعوة المجتمع الدولي من أجل أجيال الحاضر والمستقبل من الفلسطينيين والإسرائيليين.