مؤتمر عن السياحة الثقافية في الأردن

2014 09 08
2014 09 08

47  عمان – صراحة نيوز – قال أمين عمان الكبرى عقل بلتاجي ان الاردن يولي المسائل الثقافية أهمية كبيرة، لافتاً إلى أن عصرنا الحالي يحمل في جنباته تحديات معرفية متزايدة تصاحب تحديات التقنية المتطورة، كما تفرض جملة التحولات الثقافية على مستوى العالم ألواناً من الثقافات الجديدة لا بد من التواصل والتفاعل معها استناداً إلى مبدأ الدمج بين الأصالة والمعاصرة .

وأضاف خلال افتتاحه اليوم الاثنين مؤتمر السياحة الثقافية الذي عقدته مديرية الثقافة في الامانة في مركز الحسين الثقافي ضمن سلسلة مؤتمرات الأردن الانسان والمكان ان الثقافة تُعد انعكاساً للمستوى الحضاري لأي شعب وبلد، إذ انها نتاج الإنسان بناء على فهمه واستيعابه لتراثه ودينه وتفاعلاته الاجتماعية والطبيعية في كل مرحلة تاريخية سواء على مستوى الفرد أو الجماعة.

ودعا إلى وجوب العودة إلى تراثنا وإرثنا الغني لتمكين هويتنا الوطنية الأردنية والاطلاع عليها للتعرف على الماضي والحاضر من أجل النهوض بالمستقبل .

وبين رئيس اللجنة التنظيمية للمؤتمر الدكتور محمد وهيب أن السياحة الثقافية تحتاج إلى تطبيق عملي وتغيير حقيقي، منوهاً إلى فقداننا الكثير من الأرث الثقافي في عمان والمدن الأردنية خلال العقود الماضية واختفاء الكثير منها مثل قبر السلطان في وادي الحدادة وبعض الأبراج الرومانية وخربة خلدا وخربة الحجارة .

وأشار الدكتور وهيب إلى إطلاق العديد من المبادرات الهادفة والمتخصصة في مجال السياحة والآثار والتراث ومنها حقل الدولمنز على طريق المطار، وحديقة الزهور في جبل الزهور، وإشهار كهف المسيح في عراق الأمير، وغيرها من المبادرات التراثية الأثرية المهمة .

وقال أمين عام وزارة السياحة عيسى قمو ان الوزارة تولي السياحة الثقافية اهتمامها البالغ، منوهاً بالعمل ضمن الإطار المتكامل نحو تطوير منظومة السياحة خلال الأعوام العشرة المقبلة، والترويج للمواقع الثقافية والأنماط السياحية الثقافية كالتجربة البدوية والقصور الصحراوية .

وتخلل افتتاح المؤتمر عرض فيلم عن السياحة في الأردن، وجولة في معرض الصور الخاصة بالمواقع الأثرية في المملكة التي أعدها اتحاد المصورين الأردنيين برئاسة المصور الفنان سقراط قاحوش .

ولفت المدير التنفيذي للثقافة المهندس سامر خير إلى أن المؤتمر هو سلسة من مؤتمرات الأردن الانسان والمكان، الذي شارك في تنظيمه فضلاً عن مديرية الثقافة في الأمانة, الجامعة الهاشمية وعدد من الجامعات الأردنية ووزارة الثقافة وهيئة تنشيط السياحة واتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين ودائرة الآثار العامة .

وسلم أمين عمان الدروع للجهات المشاركة في المؤتمر بمشاركة المؤرخ الدكتور رؤوف أبو جابر وهم: هيئة تنشيط السياحة والكلية الملكية لفنون الطهي وجمعية مصنعي منتجات البحر الميت واتحاد المصورين العرب في الأردن وشركة رم .

وناقش المؤتمر جملة من اوراق العمل التي قدمها خبراء واكاديميون ومثقفون من بينهم: احمد راشد وخالد مقابلة ويحيى الشوابكة وهند ابو الشعر ويوسف الصرايرة وجمانة دويكات وايمن مزاهرة ومهند طراد وعبد العزيز محمود .

ودارت المشاركات حول دور وزارة الثقافة في تفعيل السياحة الثقافية من خلال المشروعات الثقافية والموارد البشرية الكاملة في السياحة الثقافية وبيوت الطين المقببة في الأردن واستخدام الفوتوجراميتري في توثيق معالم السياحة الثقافية والمبادرات في مجال السياحة الثقافية وعلاقتها بالسياحة والمدارس والمراكز الثقافية في الأردن خلال العصر العثماني واللوحات الجدارية وأهميتها في السياحة الثقافية والربط بين السياحة والثقافة والسياحة الثقافية في أمانة عمان الكبرى والثقافة والسياحة في المجتمع الأردني .