مباحثات اردنية يابانية

2015 01 18
2015 01 18

a10صراحة نيوز – عقد الجانبان الأردني برئاسة رئيس الوزراء  الدكتور عبد الله النسور والياباني برئاسة رئيس الوزراء شينزو آبي جلسة مباحثات رسمية تناولت العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتعزيزها وتطورات الاوضاع في المنطقة.

ورحب رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور نيابة عن الحكومة والشعب الاردني بزيارة رئيس الوزراء الياباني والوفد المرافق، مؤكدا ان الاردن يدرك اهمية اختيار رئيس الوزراء الياباني للمنطقة للقيام بأول زيارة رسمية له منذ إعادة تشكيل حكومته الشهر الماضي.

واكد ان الاردن واليابان تجمعهما علاقات صداقة عبر السنين الماضية حيث صادف العام الماضي مرور ستين عاما على اقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وقال النسور “نحن نعتبر اليابان شريكا استراتيجيا مهما وأحد الداعمين الأساسيين للأردن من خلال برنامج التعاون المالي والفني والذي كان له دور اساسي في تنفيذ مشاريع التنمية في الاردن”.

ولفت الى ان اصطحاب رئيس الوزراء الياباني لوفد من القطاع الخاص دليل حرص على اهمية الدور الذي يقوم به القطاع الخاص في تعزيز التعاون بين البلدين والتقارب بين الشعبين من خلال مجتمع الاعمال.

واشار رئيس الوزراء الى ان التحديات التي تواجه المنطقة سواء ما يتعلق بالقضية الفلسطينية أو الأزمة السورية يتطلب من المجتمع الدولي دعم الجهود لمواجهة خطر الإرهاب والتنظيمات الارهابية.

واكد ان الاردن وعلى الرغم من كونه بلدا صغيرا لكن لديه طموحات كبيرة لايجاد نموذج للدول الباحثة عن النمو والازدهار، لافتا الى ان الاردن خطا خطوات مهمة بفضل رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني لبناء مجتمع عصري ومتسامح.

من جهته اكد رئيس الوزراء الياباني ادراكه لحجم التحديات التي تواجه الاردن وقال “نحن ملتزمون بدعم الاردن لضمان تعزيز الاستقرار والسلام في المنطقة وسنواصل هذا الدعم بشكل ثابت”، مؤكدا تقديره العالي للدور الهام الذي يلعبه الاردن في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة ومحاربة الإرهاب واستقبال اللاجئين.

ولفت الى اهميه تعزيز العلاقات الثنائية ورفع مستوى التبادلات بين قطاعي الاعمال في البلدين، مشيرا الى ان اليابان ستواصل دعمها للأردن لمواجهة تداعيات حركة اللجوء السوري.

واعرب رئيس الوزراء الياباني عن تقديره للإصلاحات التي ينفذها الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في المجالات كافة.

وتحدث خلال الاجتماعات عدد من الوزراء حيث اعرب وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور ابراهيم سيف عن تقديره لليابان على دعم الاردن، لافتا بشكل خاص الى ان الجانبين انهيا مؤخرا مباحثات بشأن حصول الاردن على قرض ميسر من اليابان.

وزير الاشغال العامة والإسكان المهندس سامي هلسه اشار الى ان الاردن ينظر باهتمام الى مساهمة اليابان في دعم تأهيل المعابر التي تربط الاردن بالجانبين الفلسطيني والاسرائيلي والطريق المؤدي اليها الذي تستخدمه آلاف الحافلات يوميا.

ولفت وزير المياه والري الدكتور حازم الناصر الى ان الاردن ينظر باهتمام الى ان يقوم الجانب الياباني بدعم مشروع قناة البحرين الذي سيسهم في تحسين الوضع المائي في المملكة الذي شهد ضغطا كبيرا نتيجة اللجوء السوري، مثمنا المنحة التي قدمتها اليابان للأردن خلال زيارة جلالة الملك الأخيرة الى اليابان.

واقترح وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور امين محمود إنشاء جامعة تقنية أردنية يابانية للتعليم المهني والتقني.

واكد وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور حاتم الحلواني اهمية انشاء لجنة مشتركة تجتمع بشكل دوري لبحث العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، فيما أكد وزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور محمد حامد ان هناك مجالات وفرصا للتعاون بين البلدين في مجال الطاقة.

وبحضور رئيسي الوزراء وقعت وزارة الطاقة والثروة المعدنية على خطاب نوايا مع شركة “ايه اي اس ميتسو” التي تمتلك وتشغل محطة مشروع التوليد الخاص الرابع لإنشاء مشروع توليد الكهرباء باستخدام الخلايا الشمسية.

كما تم توقيع اتفاقية بين القطاع الخاص في البلدين لإنشاء مشروع “شمس معان” الذي سيكون اكبر مشروع طاقة شمسية في الشرق الاوسط بحجم استثمار يصل الى 160 مليون دولار.

وسيسهم المشروع في دعم استراتيجية الطاقة في المملكة وتنويع مصادرها ورفع مستوى امن التزود بالطاقة.

ومن المتوقع ان يسهم المشروع الذي ستبدأ مرحلة انشائه خلال العام الحالي في توفير نحو 700 فرصة عمل، مثلما سيزود المشروع عند اكتماله العام المقبل الاردن بنحو 160 مليون كيلو واط / ساعة من الطاقة الكهربائية سنويا او ما يعادل 1 بالمائة من استهلاك الاردن للطاقة سنويا.

وحضر المباحثات عن الجانب الاردني وزراء التعليم العالي والبحث العلمي والخارجية وشؤون المغتربين والصناعة والتجارة والتموين والمياه والري والتخطيط والتعاون الدولي والدولة لشؤون الاعلام والطاقة والثروة المعدنية والاشغال العامة والاسكان والنقل والسفير الاردني في اليابان.

كما حضرها عن الجانب الياباني اعضاء الوفد المرافق لرئيس الوزراء الياباني.

وكان جرى لرئيس الوزراء الياباني استقبال رسمي لدى وصوله رئاسة الوزراء حيث كان في استقباله رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور وعدد من الوزراء والمسؤولين والسفير الاردني لدى اليابان ديماي حداد.

وعزفت الموسيقى السلامين الملكي الاردني والامبراطوري الياباني واستعرض رئيس الوزراء الياباني حرس الشرف الذي اصطف لتحيته.