مجلس سامينا للإتصالات يستضيف مؤتمر “ما وراء الاتصال 2015”

2015 05 04
2015 05 04

تنزيل* نخبة من التنفيذيين على مستوى الإدارات العليا

من كبرى شركات الاتصالات في المنطقة

يجتمعون لمناقشة سبل تحسين الهوامش الربحية

وتعزيز العائدات في ظل التحول الرقمي المستمر

عمان – صراحة نيوز – أعلن مجلس سامينا، تحالف شركات الاتصالات الرائد الذي يغطي ثلاث مناطق من العالم (جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا)، اليوم عن استضافته لمؤتمر “ما وراء الاتصال 2015” الذي سيعقد بتاريخ 11 مايو 2015.

وسيجمع المؤتمر الذي يستمر لمدة يوم واحد تحت شعار (التقيد بجدول الأعمال الرقمي: “تحقيق أقصى العائدات لشركات الاتصالات عن طريق مواءمة التميز”)، في فندق ريتز كارلتون بحيرة الخليج الغربي، نخبة من صناع القرار من شركات الاتصالات الرائدة على غرار شركة فودافون قطر وشركة اتصالات قطر “Ooredoo” ومزودي التقنيات والكيانات الحكومية والصناعية.

وسيضم المؤتمر نخبة أبرز المتحدثين الرئيسيين على غرار السيد بوكار ايه با، الرئيس التنفيذي لمجلس سامينا والدكتور ناصر معرفيه، الرئيس التنفيذي لمجموعة “Ooredoo” ورئيس مجلس إدارة مجلس سامينا للاتصالات السيد محمد مهدي اليامي الرئيس التنفيذي للمشاريع الخارجية في “فودافون قطر” و بيتر ليون، مدير السياسة العامة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى الإتحاد العالمي للجوال “GSMA”، أسامة الغول، المدير العام والشريك في “ديفوتيم”.

وسيعقد مؤتمر “ما وراء الاتصال” في الوقت الذي تواجه فيه شركات الاتصالات في جميع أنحاء المنطقة ضغوطاً كبيرة للحفاظ على نمو الأرباح والإيرادات وسط استمرار مسيرة قطاع الاتصالات في العصر الرقمي.

مسلطاً الضوء على الأهمية البالغة لهذا المؤتمر والنتائج المرجوة منه، قال السيد بوكار ايه با، الرئيس التنفيذي لمجلس سامينا: “تقود الرقمنة إلى تقليص المسافة الفاصلة ما بين الاتصالات ووسائل الإعلام الجماهيري، مما يخلق فرص عمل جديدة للمشغلين، بيد أنها في الوقت نفسه تشكل ضغطاً مكثفة على الأسعار وهوامش الربح. يهدف مؤتمر “ما وراء الاتصال” توفير منصة للأطراف المعنية في قطاع الاتصالات للعمل معا وتقييم ما وصلنا إليه بشكل جماعي فيما يتعلق جدول الأعمال الرقمي الذي وضعناه لأنفسنا، وتحديد السبل التي يمكننا تعزيز المزيد من التعاون وتضافر الجهود وزيادة العائدات في قطاع الاتصالات الذي يتطور باستمرار وبوتيرة تصاعدية”.

وستركز حلقات النقاش في المؤتمر على التطورات الرئيسية في السوق على خلفية التحديات والفرص التي تواجه المشغلين في الحفاظ على نمو الإيرادات على غرار الحاجة إلى طيف ترددي جديد وتعزيز التعاون بين الأطراف المعنية بالمحتوى واللوائح الدولية التجوال فضلاً عن التوجهات الناشئة في مجال شبكات النطاق العريض المرتبطة بالأقمار الصناعية.

كما سيناقش المؤتمر أيضا مواقف الدول العربية حول القضايا الحرجة التي تشغل قطاع الاتصالات، وذلك قبل مؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية 2015 (WRC-15) القادم، والذي سيعقد في سويسرا بجنيف في شهر نوفمبر من هذا العام.

وسيعقب العروض التقديمية وحلقات النقاش حفل عشاء للمشاركين تستضيفه فودافون قطر.