مجموعات يهودية متطرفة تقتحم باحات “الاقصى”

2014 02 09
2014 02 09

69رام الله – صراحة نيوز اقتحمت مجموعات يهودية متطرفة، اليوم الاحد، باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة بمدينة القدس المحتلة، تحت حماية وحراسة عناصر من الوحدات الخاصة في شرطة الاحتلال الاسرائيلي.

واكد رئيس لجنة مقاومة الاستيطان وتهويد القدس اسماعيل الخطيب لمراسل (بترا) في رام الله، ان الحاخام المتطرف يهودا غليك قاد المجموعات المقتحمة للاقصى وتولى تقديم شرح حول اسطورة وخرافة الهيكل المزعوم مكان الأقصى.

وبين الخطيب ان جولات المستوطنين تركزت في المنطقة الممتدة امام بوابات الجامع القبلي ومُسطح المُصلى المرواني والمنطقة المعروفة باسم الحُرش الواقعة بين باب الأسباط والمُصلى المرواني، مشيرا الى ان شرطة الاحتلال اعتقلت من باحات المسجد أحد طلبة حلقات العلم.

وواصلت شرطة الاحتلال المُتمركزة عند بوابات المسجد الأقصى الرئيسة إجراءاتها المشددة بحق الشبان والشابات الداخلين الى المسجد وتحتجز بطاقاتهم الشخصية إلى حين خروجهم من المسجد.

وكان المسجد الأقصى شهد مواجهات عنيفة ضد قوات الاحتلال التي اقتحمت المسجد عقب صلاة الجمعة أول من أمس، حيث أصيب واعتقل خلالها العديد من المُصلين، الذين عبروا عن احتجاجهم ورفضهم لاقتحامات المستوطنين للمسجد وتدنيسه.