محادين: الاستثمارات الإمارتية في العقبة محل احترام أجهزة الدولة كافة

2013 06 17
2013 06 19

477قال رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الدكتور كامل محادين ان الاستثمارات الاماراتية في العقبة هي محل تقدير واحترام من كافة اجهزة الدولة ومؤسسات المجتمع المدني لما لها من قيمة مضافة في دفع عجلة التنمية الاقتصادية في العقبة تحديداً والمملكة عموماً. جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته السلطة بالاشتراك مع شركة المعبر للاستثمارات الدولية اليوم الاثنين بحضور وزير المالية امية طوقان ووزير الصناعة والتجارة وتكنولوجيا المعلومات حاتم الحلواني والسفير الاماراتي في عمان الدكتور عبد الله العامري ونواب محافظة العقبة والبادية الجنوبية. وقال محادين يجب البدء الفوري بحملة ترويج وتسويق منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة؛ لتعزيز ودعم دورها الاستثماري في مجالات الاستثمار المختلفة من خلال تأسيس شركة تعنى بالترويج للاستثمارات العقبة، مبينا اهمية المضي قدما في تنفيذ مشروع مرسى زايد من قبل شركة المعبر في العقبة لما له من دور ايجابي وخلاق في التطوير، وانشاء مدينة سياحية استثمارية جديدة من شانها وضع المدينة على خريطة السياحة العالمية. من جهته قال وزير الصناعة والتجارة وتكنولوجيا المعلومات حاتم الحلواني ان تحفيز الاقتصاد لا يتم الا من خلال تشجيع الاستثمار العربي والمحلي والاجنبي ، مؤكداً ان قدوم شركة المعبر للاردن والاستثمار بهذا الحجم والذي يصل الى 10 مليارات دولار، ويحتاج الى مئات الشركات العاملة في المشروع وبجهود كبيرة يجب ان يعامل بكل تقدير واحترام من قبل الحكومة والشعب وتذليل جميع العقبات لهذا الاستثمار. وبين أن مشروع قانون الاستثمار الجديد يهدف إلى تبسيط إجراءات إنشاء المشاريع وحصولها على التراخيص اللازمة لمزاولة أعمالها، وأنه يهدف بشكل عام إلى تحسين التنظيم القانوني للبيئة الاستثمارية ، بهدف زيادة الاستثمار المستقطب من خلال تعزيز الحوافز الممنوحة للاستثمارات، وتبسيط إجراءات إنشاء المشاريع وحصولها على التراخيص اللازمة لمزاولة أعمالها. وأكد وزير المالية امية طوقان عمق العلاقات بين البلدين الشقيقين، وان المشروع يثبت جهود الخطوات الاصلاحية التي قامت بها الحكومة، وان حجم الاستثمار الاماراتي في الاردن دليل على جاذبية الاستثمار في المملكة، مستهجناً التشويش على الانجازات التي تحققت، وأن مشروع المعبر لا يرتكز على القيمة المالية للمشروع بل على عمق العلاقات بين الدولتين الشقيقتين. ونفى الرئيس التنفيذي لشركة المعبر في الاردن المهندس عماد كيلاني عن قيام ميناء العقبة بدفع غرامات للشركة حال تأخر تسليم الميناء، وستتكفل الشركة بكامل تكاليف البنية التحتية داخل المشروع خلافا لما تتناقله بعض الوسائل الاعلامية، وسيوفر المشروع 17 الف فرصة عمل، ويقدر اجمالي العوائد الاستثمارية بحوالي 200 مليون دينار، في حين سيستقبل مرسى البواخر 250 الف سائح سنويا، طالبا من وسائل الاعلام تحري الدقة في هذا الموضوع. واوضح الرئيس التنفيذي لشركة تطوير العقبة غسان غانم بأنه لا توجد كلفة مالية تحملتها الحكومة في بند البنية التحتية لأن جميع الطرق الخارجية الرئيسية قائمة فعلياً، في حين ان الطرق الفرعية ستقوم بها الشركة وتعود ملكيتها للحكومة صاحبة الاصول. وعبر السفير الاماراتي في عمان الدكتور عبد الله العامري عن تقديره واحترامه للجهود المبذولة في هذا المشروع والذي يعتبر من ابرز المشاريع السياحية والتنموية في المملكة، والذي يدفع دولة الإمارات لتكون من بين أهم الدول التي تنفذ استثمارات كبيرة في مختلف الشؤون والقطاعات الحيوية ودعم الاقتصاد الأردني.