محاكمة احد ادوات الذهبي قربيا

2012 12 11
2012 12 11

تشير معلومات يتم تداولها في اللقاءات العامة ان احد اداوت مدير عام المخابرات الاسبق محمد الذهبي في تنفيذ جرائمه والذي صدر بحقه الشهر الفائت حكما بالسجن اعوام 13 عاما و 3 شهور في طريقه الى المحاكمة .

  وتشير المعلومات بصورة واضحة الى رئيس حزب يملك شركة طيران اسسها باموال حصل عليها لقاء مشاركته في عمليات غسيل أموال قام بها الذهبي والتي حوكم عليها بالاضافة الى جريمتي والاختلاس واستثمار الوظيفة .

  ووفق هذه المعلومات ان المتهم الجديد حصل على مئات ملايين الدولارات من عمليات غسيل الأموال التي نقلها بطائراته الخاصة وكان يودع حصته في حسابات بنكية في دولة اوروبية صغيرة بعدما تمكن من اقامة علاقات تجارية مع رئيسها وتاسيس شركات وهمية فيها لتسهيل عمليات غسيل الأموال .

  ومنذ تأسيسه الحزب درج الى الاختباء وراء توجيهات جلالة الملك في تسويق حزبه وقد وضع هدفا له بخوض الانتخابات النيابية المقبلة على رأس قائمة متاملا فوز قائمته وتشكيله أول حكومة برلمانيه .

  ويؤكد مطلعون انه خصص مبالغ مالية ضخمة لاستقطاب اعضاء في الحزب الذي استأجر له مقرا في فيلا ضخمة ويقوم على ادارته  طاقم من اعضاء الحزب مقابل رواتب شهرية مجزية فيما اعتمد مجموعة من اعلامي التدخل السريع لتسويقه وتلميعه والدفاع عن ممارساته المشبوهة