محتجون على الانتخابات يحاولون منع دخول الطالبات لمدرسة دوقرا الثانوية

2016 09 24
2016 09 24

تنزيلصراحة نيوز – تدخلت قوات الدرك، صباح اليوم السبت، لتأمين محيط مدرسة دوقرا الثانوية للبنات غربي إربد، بعد أن حاول شبان الاعتداء على المدرسة ومنع دخول الطالبات إليها، احتجاجا على نتائج الانتخابات النيابية في دائرة إربد الأولى.

وحسب عصام الشلول وهو أحد سكان بلدة دوقرا، فإن مجموعة كبيرة من الطالبات لم يذهبن إلى المدرسة جراء وجود قوات درك وتجمعات شبابية أمام المبنى، مما دفع أولياء أمورهن لإبقائهن في المنازل.

وأشار إلى أن أهالي البلدة يطالبون بتغيير مديرة المدرسة التي كانت رئيسه لجنة الفرز والاقتراع كونها وفق قوله “عطلت العملية الانتخابية ولم تسمح لعشرات الناخبين بالإدلاء بأصواتهم بيوم الاقتراع، الأمر الذي أدى إلى حرمان مرشحهم أكثر من 500 صوت”.

وكان المئات من أهالي بلدة دوقرا اعتصموا أمام مبنى محافظة إربد وأثناء خروجهم من المسجد ظهر الجمعة احتجاجا على نتائج الانتخابات، داعيين إلى ضرورة إعادة الانتخابات وإجراء تحقيق لما حدث في صناديق مدارس دوقرا.