مدير المخابرات الأمريكية السابق يتكهن بمصير العراق وسوريا ولبنان

2016 06 17
2016 06 17

تنزيلصراحة نيوز – صرح مدير المخابرات الأمريكية السابق(مايكل هايدن) ان عدة دول عربية ستختفي عن خارطة الشرق الاسوط قريبا .

وقال “هايدن” في تصريحات له “هناك دولتين على الاقل ستختفيان من الشرق الأوسط قريبا ،وذلك علي ضوء اتفاقية “سايكس بيكو” التي تمت بمبادره من القوي الاوربية عام 1916 فساعدت هذه الدول النامية في تكوين كيانها علي حد قوله”.

وفي تصريحاته لصحيفة “لو فيجارو” الفرنسية : لنواجه الحقيقة لم يعد هناك وجود للعراق ولا سوريا ولبنان في اتجاه الفشل؛ مضيفا: اصبح كل هذا تحت مسميات عديدة فهناك الدولة الاسلامية والقاعدة والاكراد والسنة والشيعة تحت مسمى سابقا سوريا والعراق حسب وصفه.

هذه الدول التي وضعت نفسها علي الخارطة بمساعدة القوي الأوربية لم تعكس الوقائع علي الارض،والأن تتاكد هذه الحقائق، مشيرا الي ان المنطقة ستبقي في حالة عدم استقرار في السنوات القادمة وفق تعبيره.