مذكرة تفاهم بين الملكية الأردنية وجمعية المستشفيات لتنشيط السياحة العلاجية

2015 05 30
2015 05 30

gh (5)صراحة نيوز – ماجد القرعان

في شركة الخطوط الجوية الملكية الأردنية مذكرة تفاهم بين الملكية الأردنية وجمعية المستشفيات الأردنية تهدف إلى بناء شراكة إستراتيجية بين الطرفين والتنسيق مع الجهات الأخرى ذات العلاقة بالسياحة العلاجية والإستشفائية بغية الإستفادة القصوى من الطاقات الكامنة في هذا القطاع الحيوي وبما ينعكس إيجابياً على الإقتصاد الوطني ويعزز سمعة الأردن في هذا المجال إقليمياً وعالمياً .

وقع الإتفاقية عن الملكية الأردنية مديرها العام / الرئيس التنفيذي الكابتن هيثم مستو وعن جمعية المستشفيات الأردنية رئيسها الدكتور زهير أبو فارس بحضور المعنيين من كلا الجانبين .

وأعرب الكابتن مستو عقب توقيع الإتفاقية عن سعادة الملكية الأردنية بالعمل عن قرب مع جمعية المستشفيات الأردنية وكل الجهات الأخرى في المملكة ذات الصلة بتطوير السياحة عموماً والسياحة العلاجية التي تتميز بها المملكة لتنسيق الجهود الوطنية والدفع قُدماً بإتجاه جذب المزيد من الزوار الذين يقصدون الأردن من الدول العربية والعالمية بهدف الإستشفاء .

وبيّن أن الملكية الأردنية والجمعية ستعملان وبالتعاون المباشر مع وزارة السياحة وهيئة تنشيط السياحة لتحقيق الهدف المشترك للجميع بتعزيز مكانة الأردن كدولة جاذبة للسياحة العلاجية من شتى أنحاء العالم، لافتاً إلى الدور الكبير الذي يمكن للملكية الأردنية أن تقوم به لتسويق الإمكانات الطبية الأردنية عبر وسائلها المختلفة ومكاتبها في جميع الوجهات التي تخدمها شبكة خطوطها في أكثر من 50 مدينة حول العالم .

وأضاف الكابتن مستو أن الملكية الأردنية ستعمل في إطار هذه المذكرة على تقديم جميع التسهيلات الممكنة المتعلقة بالسفر للمرضى ومرافقيهم بالتنسيق مع جمعية المستشفيات الأردنية وهيئة تنشيط السياحة وتلبية إحتياجاتهم، مؤكداً أن المؤسسات الوطنية المعنية قادرة على بذل جهد أكبر لاستثمار المواقع الإستشفائية المتعددة في المملكة بشكل أكبر وترويجها إلى العالم الخارجي وإبراز إمكانات الأردن الطبية والعلاجية المتقدمة والخبرات المميزة التي يتمتع بها العاملون في هذا القطاع .

من جانبه عبّر الدكتور زهير أبو فارس عن أهمية توقيع هذه المذكرة التي تعتبر اللبنة الأولى لإرساء حجر الأساس في التعاون والعمل المشترك بين الملكية الأردنية وجمعية المستشفيات الأردنية التي تعتز بالشراكة مع الناقل الوطني للمملكة الأردنية الهاشمية بكل ما تتمتع به هذه الشركة من سمعة عالمية طيبة وخدمات متميزة وأسطول حديث وشبكة خطوط جوية ممتدة تستطيع من خلالها ليس فقط نقل المرضى إلى المملكة بل الصورة الإيجابية للأردن في القطاع الطبي الذي يعتبر مصدر فخر واعتزاز للأردنيين جميعاً .

وأكد الدكتور أبو فارس أن هذه المذكرة تمثل إحدى نماذج الشراكة بين القطاعين العام والخاص، سيما وأن الجمعية تضم في عضويتها مختلف القطاعات الصحية العامة والخاصة وكذلك الجامعية والخدمات الطبية الملكية ومركز الحسين للسرطان، معرباً عن أمله في أن يكون للتعاون بين الأطراف المهتمة بتسويق السياحة العلاجية ثمرة إيجابية تنعكس نتائجها على الجميع وعلى الإقتصاد الأردني وتعزيز إنتاجيته من الدخل السياحي اعتماداً على ما حققهُ القطاع الطبي الأردني من نجاحات كبيرة وسمعة مرموقة تضاهي ما هو متوفر في الدول المتقدمة .