مرسي يقول انه يعمل من اجل تداول السلطة في بلاده

2012 11 24
2012 11 24

قال الرئيس المصري محمد مرسي انه يعمل من اجل تداول السلطة في بلاده وانه لا يمكن لأي فصيل ان يدعي انه صاحب الفضل في ثورة الـ 25 من يناير التي اطاحت بنظام الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك. وقال الرئيس مرسي الذي كان يتحدث لأنصاره من الاسلاميين الذين تجمعوا عند قصر الاتحادية اليوم معربين عن تأييدهم لإعلانه الدستوري امس والذي حصن قرارات رئيس الجمهورية من اي اعتراض او مسألة قانونية او قضائية انه غير منحاز ضد احد من المصريين وانه يعمل من اجل عبور مصر الظروف الصعبة التي تمر بها. وجاءت كلمة الرئيس المصري في الوقت الذي يتجمع فيه انصار القوى والاحزاب السياسة المختلفة في تظاهرات في ميدان التحرير والشوارع المحيطة رفضا للمرسوم الرئاسي وتدور فيه اشتباكات في بعض الشوارع بين المتظاهرين ورجال الشرطة اسفرت عن سقوط عدد من الجرحى. وكانت الاحزاب والقوى غير الاسلامية قد قابلت باستنكار شديد المرسوم الرئاسي الذي يمنح قرارات الرئيس الحصانة التامة من الطعن القضائي بها ، وأنه لا يمكن لأى جهة حل مجلس الشورى أو الجمعية التأسيسية، التي تواجه عشرات الدعاوى القضائية المشكك فيها. وقد تباينت توصيفات قادة الاحزاب والقوى السياسية الذين دعوا لتظاهرات اليوم في القاهرة والمحافظات لقرارات الرئيس مرسي ما بين الديكتاتورية والمخيبة للآمال والصادمة والتي تشكل كما يقول المنتقدون تحصينا للرئيس وجماعة الاخوان المسلمين وما بين ان هذه القرارات تشكل نسفا كليا للدولة المصرية وتنصيبا للرئيس حاكما بأمر الله . واطلقت هذه القوى على تظاهراتها اليوم التي شارك فيها مرشحون للرئاسة سابقون امثال عمرو موسى وحمدين صباحي ومحمد البرادعي وشخصيات سياسية وثقافية وفنية اسم “جمعة الغضب والانذار” رافعة مجموعة من المطالب في مقدمتها اسقاط الإعلان الدستوري الجديد وحل الجمعية التأسيسية للدستور واقالة حكومة الدكتور هشام قنديل.